الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

محمد شاهين بعد لقب "ستار اكاديمي 10": هل سخر من اللبنانيين؟

إنتهى الموسم العاشر من برنامج "ستار اكاديمي " بفوز الشاب المصري محمد شاهين الذي تملّكه الفرح فور إعلان النتيجة، حيث حصل على 51.90% من تصويت الجمهور، مقابل 24.22% لزميلته ليا مخول و 23.28% للمشتركة التونسية غادة اجريدي .

وبحسب ما صرّحت به إحدى الصحافيات اللواتي كنّ موجودات في الإستديو لحضور البرايم الأخير، قام محمد شاهين بتوجيه إهانة للشعب اللبناني بعد تتويجه، الأمر الذي أغضبها ودفعها إلى مشاركة ما حصل مع أصدقائها وزملائها على صفختها الخاصة على موقع "فيس بوك" حيث كتبت: "مع احترامي لمصر، ومع احترامي لقليل التهذيب محمد شاهين.. سرماية كل لبناني بتشرف الجميع.."

وأوضحت: "زملائي لمن لم يتواجد في البرايم اليكم ما حصل.. محمد بعد حصوله على اللقب قام بتهزئة الجمهور اللبناني وقال: نكايه فيكم ربحت بنص بيروت!"

وختمت الشابة مشيرةً إلى فضل cbc على حامل اللقب الجديد مؤكّدةً: "فيا حبيبي لولا cbc ما بتشوفا بعمرك.. انبسط بكم الف دولار بس محبه العالم بدك ملايين لتوصلا.."

وبالطبع كان هنالك عددٌ هائل من الصحافيين الذي قاموا بتغطية هذا الحدث، إلّا أنّه ما من أحد قد نقل ما قاله النجم الصاعد، بل إكتفوا بتغطية تفاصيل البرايم من دون ذكر هذا الكلام المهين.

ولكن ذلك يلفت نظرنا إلى موضوعٍ هام جداً، إذ أنّها السنة الثالثة على التوالي التي يفوز بها مشترك مصري، فلعلّ ذلك مُرتبط بقناة cbc المصرية التي تتمتّع بحقوق العرض والإنتاج.

فهل حقاً نال محمد أعلى نسبة تصويت أم أنّه تم تزوير النتيجة لإرضاء شركة الإنتاج؟ وهل هذا حقاً ما قاله محمد بعد فوزه؟

وتُطرح علامات إستفهام أخرى عديدة هنا، نظراً إلى مصداقية البرنامج التي بات مشكوكٌ بأمرها، حيث كانت المشتركة غادة هي المرشحة الأولى للفوز باللقب نظراً إلى تقدّمها على محمد من حيث الموهبة والأداء.

فهل أصبحت سياسة البرنامج تعتمد على ظلم المشتركين بدلاً من إعطائهم الفرصة التي يستحقونها؟ وإلى متى ستبقى برامج الهواة لعبة دمى بين أيدي أصحاب النفوذ وبعض الجهات الأخرى؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك