الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مريم اوزرلي تنشر صوراً من لحظة ولادة ابنتها عبر انستقرام

باتت تعرف مريم اوزرلي اليوم التعريف الصائب للحب الحقيقي والذي لا يمكن أن يتمثّل سوى بحب الأم لأولادها.

هذا الحبّ عرفته و شعرت به حين أصبحت هي أمّاً، ولعلّه كان وقتها أصعب قرارٍ أتّخذته في حياتها إذ علمت أنّها ستصبح أمّا عزباء تربّي صغيرتها وحيدةً بعد أن رفض والدها رجل الأعمال جان آتيش الإعتراف بها أو حتى أن تُنجَب إلى هذه الحياة.

وبمناسبة عيد الأم في دول أوروبا والذي يُصادف في 10 مايو، لم تبخل الفنانة المحبوبة بمشاركة ما يخالجها من أحاسيس وأفكارٍ صادقة في هذا اليوم الذي أصبحت تحتفل به هي أيضاً.

فقد نشرت النجمة التركيّة-الألمانيّة صوراً من المراحل الأخيرة من حملها والساعات الأولى من ولادتها لإبنتها لارا في 10 فبراير، 2014، حيث ظهرت في بعضها مع بطنها المدوّر الكبير وفي البعض الآخر وهي ترضع طفلتها أو تغمرها وهي نائمة على صدرها.

و علّقت الممثلة الموهوبة كاتبةً:

"إلى كل الأمهات في هذا العالم: أتمنى لكنّ الحب وما هو أفضل في عيد الأم. بمساعدة الله، لقد أنجبتم هذا العالم – جعلتنّ الحياة هدفكنّ وتعِشن حبّاً لا يفهمه سوى من هنّ مثلكنّ أمّهات...تضعْن أنفسكنّ في المقام الثاني دائماً و تقدّمن أفكاركنّ وحبكنّ وطاقتكنّ من دون أي شرط أو مقابل. إنكنّ تستحقنّ أن يُحتفل بكنّ دائماً وليس فقط اليوم، كلا! بل 365 يومأً. أنا أحتفل بكنّ وبنا في قلبي، إلى الأبد... أرجو من الله أن يحميكنّ وأن يحمي أولادكنّ دائماً...إلى الحب الحقيقي... شكراً لكنّ أيتها الأمهات... تهانيّ... أعانقكنّ بمحبة... مريم".

شاهدوا أيضاُ: صور مريم اوزرلي تحتفل بعيد ميلاد ابنتها لارا

و يبدو أنّ بطلة مسلسل "حريم السلطان " بأجزائه الثلاث الأولى، تحنّ إلى مراهقتها وأيّام الطفولة، إذ دائمأً ما تشارك متتبّعيها عبر موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، صوراً وفيديوهات من مراحل مختلفة من حياتها قبل الشهرة، كـالشريط المصوّر الذي تغّني فيه وهي لا تتعدّى عمر الـ4 سنوات مثلاً، أو لقطاتٍ آخرى تعكس إستمراريّة ملامح وجهها الطبيعيّة والجذّابة منذ الصغر وحتى اليوم.

وفي سياقٍ متصل، نلفت أنّ مريم تتنقّل بين برلين وإسطنبول في إطار التحضيرات لـالمسلسل الجديد الذي ستعود به إلى الشاشة الصغيرة قريباً والذي سيجمعها بالممثل المعروف مراد يلدريم ، علماً أنّ آخر لقاءاتهما كانت في مدينة كان الفرنسيّة، حيث كانا يروّجان للعمل الجديد الذي لم يُكشف عن عنوانه بعد، ضمن معرض MIPCOM الذي يُقام سنويّاً هناك.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك