الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مريم حسين ترقص في حوض السباحة بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
بعفوية وارتجال.

في المياه وقفت وبين الفتيات العاريات حاولت الإنسجام وبقبّعتها ونظّاراتها الشمسيّة جرّبت الإحتماء، إنّها مريم حسين التي تطل اليوم علينا في فيديو جديدٍ نوعاً ما ليس بتاريخ التقاطه إنّما بمحتواه ومضمونه، إذ فيه ظهرت وهي ترقص وتتمايل بثقةٍ كبيرةٍ بالنفس أمام الكاميرا في حوض السباحة من دون الشعور بالخجل والحياء ولكنّ الغريب هو أنّها لم تكن ترتدي المايوه أو ملابس بحرٍ تكشف لها النقاب عن مفاتنها وتضاريسها.

هو فيديو يبدو أنّه يعود إلى أيّامها في ميامي في الولايات المتّحدة الأميركية التي قصدتها لتلد ابنتها الصغيرة "اميرة" وهرباً من الأخبار والفضائح التي طالتها وحجّمتها في فترةٍ من الفترات، وممّا لا شك في أنّه يرجع إلى فترة ما بعد الولادة التي لا تزال حتّى الساعة تمضيها بين النشاطات الترفيهيّة واللهو والتسلية، شريطٌ يعود إلى أحد يوميّاتها التي كانت تستمتع بوقتها في إطارها بعيداً عن مسؤوليّتها كأمٍ عزباء والتي نرى أنّها أمضتها في أحد المنتجعات السياحيّة.

على إيقاع إحدى الأغاني الأجنبيّة أخذت ترقص وكأنّها فتاة أجنبيّة وغربيّة محاولةً بالتأكيد الإنسجام مع الجو العام الذي فُرض عليها والتماشي مع الموجودين الذين أحاطوا بها من كل مكانٍ وزاوية، هؤلاء الذين كانوا يرتدون المايوه على عكسها هي تفادياً لأي قيل وقال أو إهانات قد تنهال عليها، وعندما حاول أحدهم على ما يبدو تبليلها بالمياه سارعت إلى الإحتماء والإستدارة لكي لا تخرّب مكياجها الذي كانت تتزيّن به والذي سخر منه الروّاد طالما أنّه لا يتلاءم بتاتاً مع المكان الموجودة فيه.

أخذت تصفّق أمام من معها والذي لم نتعرّف على هويّته للأسف الشديد، وبالفعل بدا عليها المرح والسعادة وهي متواجدةٌ في مكانٍ لا يمكن لأحد ألّا يشعر بالإرتياح والهناء فيه، فيديو تفاوتت الآراء حوله ووجهات النظر لأنّ البعض عاد ليشدّد على أنانيّتها وكيف أنّها دائماً ما تكون مستعدّة لترك ابنتها والتوجّه إلى إجازات لوحدها، متّهمها بالثمالة والسكر اللذيْن نتج عنهما هذه التصرّفات والسلوكيّات التي نشعر بأنّها لم تكن قادرة على التحكّم بها، في ما البعض الآخر قد أشاد بـجمالها الشبيه بسحر نجمة تلفزيون الواقع كايلي جينر ولم يرَ في تصرّفها هذا أي مبالغة أو إفراط.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك