الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
عرب غوت تالنت 5
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
صور
فيديو

مريم حسين تصرح عبر تويتر: إخترت الانفصال بدل الحياة التعيسة

وتستعين بأقوال أهم الفلاسفة والكتاب.

يبدو أنّ الفنّانة مريم حسين أحبّت أن تعبّر عن نفسها وعن ما يجول في خاطرها ببعض الأقوال والحكم التي استعانت بها وأعادت نشرها عبر حسابها الشّخصي على موقع التّواصل الإجتماعي "تويتر". هذه الحكم عبّرت وبوضوح عن المشاكل التي واجهتها خلال زواجها من فيصل الفيصل وصولاً إلى إنفصالها منه منذ فترة وجيزة.

هذه التّغريدات التي أعادت مشاركتها مع متابعيها، تابعة لشخصيّات تاريخيّة ومعروفة يبدو أنّها أحبّتها وتبنّتها كونها تتشابه مع وضعها الحالي، وأولى هذه التّغريدات كانت: "مأساتنا أننا نتزوج ولا نحب، ونتكاثر ولا نربي، ونبني المدارس ولا نتعلم، ونصلي ولا نتقي، ونعمل ولا نتقن، ونقول ولا نصدق". فيما العبارة الثانية كانت: "الإعتقاد أنّ المطلقة إمرأة سيئة والحقيقة أنّها قوية اختارت الإنفصال بدل الإستمرار بحياة تعيسة والقبول بفكرة القسمة والنّصيب". أمّا ثالث تغريدة نشرتها: "البعض يعتقدون أنّهم رجال لمجرد أنهم "ليسوا نساء"!"

إذاً من خلال هذه الكلمات القليلة اختصرت مريم على نفسها الكثير من الكلام الذي لا معنى أو جدوى منه، واستطاعت أن توصل للجمهور بإختصار شديد كل ما يختلج ذهنها عبر هذه الجمل القصيرة، من دون أن تدخل في القيل والقال الذي سبق وأن سبّب لها أزمة لا تُحسد عليها أبداً. فهي الآن تهتمّ بمولودتها الجديدة وتسعى لأن تكون أمّ مثالية يكون كلّ إهتمامها لإبنتها فقط ولو أنّها لم تجيد التّعاطي معها في البداية.

ونذكّر في سياق منفصل، أنّ زوج النّجمة الشابّة السّابق، قد دخل السّجن مؤخّراً من دون معرفة السّبب الحقيقي للموضوع، خصوصاً أنّ هناك إشاعات تم تداولها عبر مواقع عدّة تُفيد بأنّ حسين قد ادّعت عليه بعد أن شهّر بها، وتم توقيفه بسبب هذه الدّعوى. لكنّ لم يصدر أي تعليق من الثّنائي المعني بهذا الموضوع، ولم ينفي أو يؤكّد صحّة هذه الأخبار حتّى الآن.

أمّا عن أعمالها الفنيّة، فنلاحظ الغياب التامّ للفنّانة المعروفة عن رمضان هذا العام، فآخر عمل شاركت فيه كان السّنة الماضية وهو مسلسل "البيت الكبير" مع عدّة نجوم أبرزهم حسن عسيري، منى حسين، ديما بياعة وغيرهم... وعلى ما يبدو أنّها طفلتها "اميرة" ستأخذ كل وقتها حالياً وستضطر لأن تغيب عن الشّاشة على الأقلّ خلال الفترة المقبلة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع