الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مريم حسين غاضبة وتكشر عن انيابها بالفيديو

5 صور
إضغظي لبدء عرض الصور
مريم حسين تدافع عن نفسها وترد على المنتقدين بلؤم وتعجرف.

تعرّضت الفنانة مريم حسينلهجومٍ شرسٍ في الأيّام الماضية من قبل النّقاد وذلك على خلفيّة إنتخابها ملكة جمال فنانات الخليج العربي لعام 2016 الذي أُقيم في بيروت الاسبوع الماضي، وذلك بسبب تصريحاتها الصادمة في الحفل، كذبها على الجمهور وإستغبائهم، حصولها على اللقب علما بأنّها من أصول عراقية، بالاضافة الى أنّ تفاصيل الحفل ما زالت مجهولة وغير معلنة رغم أنّ الجمهور ما زال يطالب بمعلوماتٍ عن أسماء النجمات المرشّحات، مراحل إختيار أفضلهنّ، وغيرها ...

الفنانة المعروفة عاشت طعم النجاح هذا لأوّل مرة وقد جاءت ردّة فعلها غريبة وكأنّها لم تصدّق النتيجة علماً بأنّ هناك الكثيرين الذين قالوا أنّها إشترت ثمن اللقب، فأخذت من جهتها تنشر الكثير من الفيديوهات والصور لتستعرض فستانها الذي تألقت به في هذه السهرة وتتباهى بما أنجزته وتفوّقت به على زميلاتها العربيات من جهة، وللردّ على كلّ المتهجمّين عليها والساخرين منها، حيث نشرت الدلائل التي لا ندري ما إذا كانت صحيحة أو مقصودة، لكنّه لفت إنتباهنا تعليقات الجمهور الصادمة والجارحة بعض الشيء.

في بداية الأمر قالت النجمة المثيرة للجدل: "أصولي معروفة ومن شروط المسابقة ان يكون الجواز خليجي ، وانا مابي أفوت بأشياء تخصني و تخص شو الجوازات لي أحملها لان محد راح ينفعني يوم القيامة غير أعمالي و لي أسويه بيني و بين رب العالمين ....وللعلم ربنا ماراح يسال عن الجواز لي أحمله أو شنو جنسيتي ....لنفترض انا معاي الجواز الأروبي هل هذا يعني أني كافرة !!؟وإذا جوازي مغربي او عراقي هل هذا يعني أني لست عربية !؟وإذا أحمل الجنسية الخليجية لدولة ما خليجية هل هذا راح يدخلني للجنة.......!؟؟؟ كفى عنصرية وكفى عنصرية احنا كلنا عرب و ماكو فرق مابين عربي وأعجمي".

هذا ونشرت فيما بعد كلمةً حملت في طيّاتها بعض الحزن والاسف اللذان يخالجانها اليوم، وفي الوقت عينه ثقة بالنفس بما حققته بالاضافة الى لؤم في التعبير وبعض التعجرف، حيث أكّدت أنّها تنافست مع 9 نجمات من الخليج وقد أهدت اللقب الى دولة الامارت وكأنّه ردّ غير مباشر لتكيد منتقديها والمشكّكين في مصداقية اللقب الذي نالته.

مريم قالت: "حبيت اقول كلمة نابعة من قلب خالص ... أشكر كل من تفاعل معي بالمواقف والظلم الي انظلمته من بعض زملائي لي بالوسط ....أشكر كل من دافع عني بكلمة حق كنت أستحقها وأشكر كل الاتصالات لي جاتني من كل الدول العربية والخليجية ودعوموني بآرائهم وعطوني طاقة إجابية بنصائحهم لي ،وانا انسانة أتقبل النقد و أتقبل اني اصلح من أخطائي و اتعلَّم منها، لان مهما كان انا انسانة وغير معصومة عن الأخطاء ....!"

وتابعت: "ولكن النقطة المهمة انا ودي أشهد بيها لنفسي وهو اني ما أتقبل أحد يغلط علي حتى لو بكلمة صغيرة بحقي او بحق أهلي....أنا انسانة كنت واضحة معكم بسنابي و دخلتكم بيتي و عرفتكم على أهلي و شاركت معاكم الحلوة والمرة فليش تخلون الانسان يندم على هاللشفافية مع الجمهور !!؟"

ثم أضافت: "ولكن اكتشفت بالاخير ان البعض فيكم يحترم الي يخدعكم من قدام الكاميرا وانتم مو عارفين شو يصير خلف الكواليس!!"

وختمت: "والكلمة الاخيرة ودي اقولها اني احبكم و اليوم اكتشفت مثل ما عندي أعداء النجاح فعندي ملايين تحبّني طلعوا هم الأكثرية و هذا لي يهمني ....وَيَا جبل لا يهزك ريح ....تحياتي".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك