الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس 4

مريم حسين كبرت شفتيها مجدداً: فيديو يوضح ذلك

لمَ هذا الإصطناع كله وهذا التزييف؟

اعتدنا على الفيديوهات التي دائماً ما تلتقطها عبر حسابها الرسمي على "سناب شات" لتنقلنا إلى يوميّاتها ونشاطاتها وسهراتها التي تمضيها مع من تعتبرهم الأقرب والأعز إلى قلبها، كما وحفظنا عن غيبٍ التصرّفات والحركات والسلوكيّات التي دائماً ما تحاول تجسيدها أمام الكاميرا بهدف إثارة إعجابنا وتساؤلاتنا، حركات دائماً ما تكون كفيلة بتسليط الضوء على مفاتن جسمها المثيرة وتضاريسها الفاتنة وعلى بعض التغييرات التي تطرأ على ملامحها الخارجيّة والتي تقوم بها بعد البحث والتدقيق تأثّراً بنجمات ومشاهير الغرب.

وعندما نحكي عن هذه التغييرات لا بد لنا أن نشير إلى شفتيْها مثلاً اللتين وإذا ما أردنا المقارنة بين شكلها اليوم وكيف كانت منذ أشهر لوجدنا مفارقة واضحة واختلاف كبير من شأنهما أن يقوداننا إلى استنتاجٍ واحدٍ، نعم خلاصةٌ تنطوي على خضوع مريم حسين التي رأيناها في أحدث الفيديوهات كيف حاولت تقليد ميريام فارس بالشكل والرقص مجدداً ومجدداً لحقن الفيلر من أجل تكبير مميّزاتها هذه تحديداً، هي التي كان لها تجربة بالتأكيد مع العمليات التجميلية لكي تصل إلى المرحلة التي بلغتها اليوم.

إذاً هي الفيديوهات التي تظهر فيها وهي تتمايل على أنغام أغاني أجنبيّة التي كانت كفيلة بإشعال الإنترنت وحث الروّاد والنشطاء على التنبّه إلى الحجم الكبير جداً الذي باتت شفتيها تتمتّع به، حجمٌ يذكّرنا مثلاً بذاك الذي وصلت إليه كايلي جينر إثر الجراحات التي خضعت لها بين مرورها من سن المراهقة إلى عمر الرشد وهذا ما يؤكّد لنا في النهاية التأثّر الكبير الذي وقعت في فخّه الممثلة العراقية بحكم أنّها عاشت فترةً في أميركا وباتت على إلمامٍ بعادات مشاهيرها هناك، مع الإشارة إلى أنّ البعض وبخاصة الملمّين بأسرار وألغاز المكياج ظلوا يصّرون على أنّ انتفاخ شفتيها هو نتيجة حيل ممكن القيام بها من خلال المساحيق التجميلية.

وبغض النظر عن الوسيلة التي اعتمدتها أم "اميرة" التي قيل أنّها أساءت إلى الشعب السعودي من جديد من أجل التمتّع بهذه المفاتن الكبيرة، يذكر أنّها كانت قد توجّهت إلى كاليفورنيا منذ أيّامٍ للإحتفال بعيد ميلادها الذي كانت قد تحدّث مرّة أنّ إحدى الشركات الأميركية تنوي تحويله إلى يومٍ مميّزٍ في حياتها، وبالفعل إلى مكاتب شركة إدارة "سناب شات" توجّهت لتطفئ من جديد شموعها مع الموظفين والعاملين ولتهديهم في المقابل قمصان أنجزتها خصّيصاً لهم.

هي زيارةٌ تألّقت بها زوجة فيصل الفيصل والتقطت في إطارها الصور التذكارية مع الهدايا المميّزة التي حصلت عليها، ومن بينها النظارة المصمّمة من كاميرا والتي بات بإمكانها استخدامها لتلتقط لحظات يوميّاتها بالتفصيل الممل، زيارةٌ لا شك في أنّها تأتي اليوم لتؤكّد الأهميّة التي استطاعت مريم بطبيعة الحال تعزيزها وتأسيسها مقارنةً بزميلات عمرها وجيلها اللواتي لم يصلن حتّى الساعة إلى ربع ما وصلت إليه هي اليوم.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك