الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مواعيد كاستينج "ستار اكاديمي 11" في المغرب والجزائر وتونس

بدأت جولة كاستينغ البرنامج الشهير ستار اكاديمي 11 أمس في المغرب وتحديداً في الدار البيضاء حيث تستمر الى يوم غد في 12 مارس ومن المقرّر أن يتمّ إختيار المواهب الشابة خلال ثلاثة أيام فقط قبل إستكمال الجولة العربية في الأيام المقبلة.

وبعد المغرب، يزور فريق عمل البرنامج الجزائر في 14 و15 مارس ليستقبل طلبات الشباب في فندق هيلتون، الى أن ينتقل فيما بعد الى تونس بتاريخ 17 و18 مارس وذلك في فندق أفريكا تونس.

والجدير ذكره أنّ البرنامج يُظهر إهتماماً كبيراً لدول المغرب العربي، إذ أنّها البلد الوحيد بعد مصر، الذي يُخصّص أياماً عديدة لإختيار مواهبه، هذا ولا ننسى أن نذكر أنّ المغاربة سبق وأعلنوا مقاطعتهم للبرنامج العام الماضي بعد أن غادرت الطالبة ابتسام تسكت وإنتشر خبر تزوير النتائج الأخيرة وتغيير أرقام التصويت من أجل إستبعادها من البرنامج.

فهل هذا الأمر سيؤثّر على عدد المواهب المتقدّمة من المغرب هذا العام في ستار اكاديمي؟ هل سيكون المركز الأول في الموسم 11 من نصيب هذا البلد العريق؟

من جانب آخر، يُذكر أنّ النجم المصري مينا عطا قد التقى عدداً من المعجبين خلال عملية إنتقاء المواهب في مصر وتحديداً في الإسكندرية، وقد نشرت الصفحة الرسمية بالبرنامج على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"، صوراً من أجواء تجارب الأداء والأعداد الهائلة التي تقدّمت من مصر.

هذا البرنامج الذي حقّق نجاحاً كاسحاً في مواسمه العشرة السابقة، يستعدّ اليوم لموسم جديد ليستكمل مشوار البحث عن مواهب يلمع نجمها في الوطن العربي منذ لحظة إطلالتها الأولى على المسرح.

واليوم، موسم جديد من "ستار اكاديمي " يحمل معه أحلاماً كبيرة لكل من يطمح الى الشهرة وتحقيق نجوميّة كبيرة على الساحة الفنيّة الغنائيّة، وها هي شهور قليلة تفصلنا عن التعرّف على هوية المشتركين الذين ما زلنا نجهل عددهم حتى الآن.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك