الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ميريام فارس حامل: ما حقيقة هذا الخبر؟

الجمهور يتساءل وهي غائبة عن الأنظار؟

هي نجمةٌ استطاعت أن تبقى على كل لسانٍ وأن تتصدّر أخبارها العناوين الأولى وأن تغدو دوماً محطاً لكل الأنظار والعيون بخاصة بعد أن دخلت القفص الذهبي وبعد أن أنجبت إبنها الأول "جايدن"، نعم هي ميريام فارس التي كان الجميع يطالبها بالكشف عن هويّة فارس أحلامها والتي عاد معجبوها ليطلبوا منها نشر صور واضحة لابنها بهدف التعرّف عليه أكثر بخاصة بعد أن تجرّأت على تخصيص فيديو كليب خاص له بعد أن أنجبته بأسابيع معدودة.

نعم هي ميريام فارس التي لم نكِف يوماً نحن كروّاد وكراصدين دائمين لأخبارها وصورها عن مساءلتها عمّا إذا كانت تخطّط مثلاً لتوسيع عائلتها أكثر، وبالتالي ما إذا كانت تنوي إنجاب المزيد من الأطفال على الرغم من انشغالاتها الكثيرة وحفلاتها التي لا تُحصى، وهي ميريام التي سبق لها أن تحدّثت عن هذا الموضوع معلنةً عن رغبتها الحقيقية بأن تعيش الأمومة من جديد، حملٌ ها هي الإشاعات قد عادت لتضعه في الواجهة مجدداً وخطوةٌ ها هي بعض التقارير قد ارتأت أن تتحدّث عنها انطلاقاً من فرضيّة حمل ميريام حالياً.

نعم فرضيةٌ لا يسعنا أبداً تجاهلها أو إنكارها بشكلٍ حتمي بخاصة وأنّ نجمتنا المحبوبة التي غدت وجهاً إعلانياً لعلامة "ريد تاغ" التجارية غائبة عن الأنظار حالياً ولن تعود إلى المسرح قبل نهاية الشهر الحالي، غيابٌ جعل البعض يتكهّن حملها بطفلها الثاني وسعيها إلى إخفاء الموضوع عن الجميع أقلّه حتّى يكبر بطنها أكثر وتظهر ملامح الحمل عليها بوضوحٍ، غيابٌ جعل البعض يعيزه إلى قرارها بالإستراحة والإبتعاد عن الأضواء قليلاً لكي لا تتعرّض صحّتها وصحة جنينها لأي خطر.

نعم هي تحاليل تبقى بالتأكيد مجرد تكهنات لا أكثر ولا أقل إلى حين تأكيدها من صاحبة الشأن والعلاقة شخصياً هي التي أغضبت الجمهور يوم احتفلت بعيدها، تحاليل قد تكون مجرّد خيال يحاول البعض إطلاقها والترويج لها مع غياب ميريام حالياً في فترةٍ عادةً ما تمضيها مع عائلتها في اليونان، نعم البلد الذي تزوّجت فيه ولا نعرف ما إذا سيكون بادرة خيرٍ عليها فتعلن من هناك حملها بمولودها الثاني، طفلٌ لا نعِ ما إذا كان موجوداً بالفعل أم لا وهو التساؤل الذي سنعرف الإجابة عليه في الأسابيع القليلة المقبلة إذ حينها سنكتشف من خلال إطلالاتها علينا ما إذا كانت حامل بالفعل أم لا.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك