الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

مي عز الدين ارتدت فستان هيفاء وهبي وعدلت فيه هذا الجزء بالصور

فمن بدا الأكثر إثارة وإغراءً؟

هو فستانٌ لم تبقَ نجمة واحدة إلّا وارتدته بعد أن بات رائجاً وصيحةً منتشرة في البلدان العربيّة كافّة، هو زيٌ رأيناه بكثرةٍ مؤخراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي وأحببناه بالفعل نظراً إلى ألوانه وطريقة تصميمه، نعم نحن نتحدّث عن ذلك الثوب الذي ارتدته هيفاء وهبي مثلاً يوم أرادت الإحتفال بموسم الأعياد المجيدة، أي عيد الميلاد ورأس السنة، والذي كشف النقاب يومها عن ثدييها بسبب فتحة صدره وعن ساقيها اللتين أخفتهما نوعاً ما وبطريقةٍ مثيرةٍ بحذاءٍ شتوي عالي وصل حدوده إلى أعلى من مستوى الركبتين، فستانٌ ها هي مي عز الدين اليوم قد اختارته لترتديه في أحدث جلسةٍ تصويريةٍ يبدو أنّها خضعت لها.

نعم إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لجأت تلك الممثلة المصرية التي اتُهمت بالسرقة منذ أيام لتنشر صورتين أطلّت فيهما وهي تتمايل أمام الكاميرا بذلك الثوب الأبيض والأسود الذي تعرّفنا عليه على الفور بطبيعة الحال، لباسٌ مشتركٌ سارع الروّاد والنشطاء كالعادة إلى المقارنة بناءً عليه بين مي وهيفاء لمعرفة من الأجمل بينهما ومن بدت أكثر إغراءً ومن كانت أنوثتها هي الطاغية أكثر من غيرها، وبالفعل هي بعض الفروقات والإختلافات التي جعلت من النجمة اللبنانية مثيرة أكثر من نظيرتها التي نراها كيف سترت نفسها واحتشمت من خلال إجراء بعض التعديلات الجليّة والواضحة التي لم تُجرِها هيفاء أبداً.

نحن نتحدّث عن فتحة الصدر التي ارتأت عز الدين التي أطلّت علينا مؤخراً بـفيزون ضيّق للغاية عليها أن تُغلقها لكي لا تنكشف مفاتنها وتضاريسها أمام الكاميرا تماماً كما فعلت وهبي، ونحن نقصد بحديثنا أيضاً فتحة الساقيْن التي لم تتردّد النجمة المصرية ولو لثانيةٍ واحدةٍ في إغلاقها لكي لا تظهر أردافها وساقيها علناً أمام الجمهور العربي كلّه، تعديلات اقتنعت الأخيرة بالقيام بها وإجرائها بطيبِ خاطرٍ وبسعادةٍ كبيرة وبارتياحٍ ملحوظ لكي تتجنّب في النهاية الإنتقادات وكلام السخرية والتجريح، كلامٌ سبق أن طال صاحبة أغنية "يا حياة قلبي" التي لم تخجل في المقابل من إبقاء الفستان كما هو قاصدةً يومها إدهاشنا وسحرنا بسِماتها الجسديّة الفاتنة.

لربّما لم تقصد مي تقليد هيفاء بهذا الأسلوب كونها على علمٍ ويقينٍ بأنّ مسألةً كهذه ستكلّفها غالياً بدءاً من التعرّي قليلاً والكشف عمّا هو ممنوع ومرغوب به في الوقت نفسه، وهذا هو الفرق الذي سيبقى كامناً بينهما ليفرّقهما عن بعضهما البعض فمهما حاولت الأولى اتّباع خطوات الثانية في مجال الموضة والأزياء لن تتمكّن أبداً من التفوّق عليها وإلّا عليها التضحية بقيمها وأخلاقها وعاداتها!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك