الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

نجوم العالم ضحية الامراض النفسية

قد يبدو لنا أنّ النجوم يعيشون حياةً رائعة إذ يتمتّعون بثراءٍ فاحش ويرتدون ملابس من توقيع أهم مصممي الأزياء، كما يتنقّلون بأفخم السيارات والطائرات الخاصة، فضلاً عن ظهورهم بأجمل الإطلالات في الحفلات والمناسبات.

وعلى الرغم من ذلك، يصارع العديد من المشاهير العالميّين شبح الأمراض النفسية الخطيرة التي قد تؤدّي إلى مشاكل كبيرة كالإنتحار إذا لم تُعالج سريعاً.

وعلى سبيل المثال، أُصيبت النجمة هالي بيري بالإكتئاب بعد طلاقها الأول، وعاشت مرحلة صعبة جداً إلى درجة أنّها فكرت بالإنتحار.

أمّا النجم العالمي ميل جيبسون فعاش مرحلة حرجة في حياته حيث شُخصت حالته بالإضطراب ثنائي القطبين، وهو مرض يتميّز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الإبتهاج، الأمر الذي يدفع المريض إلى القيام بأعمالٍ طائشة وغير مسؤولة.

أمّا التون جون ، فعاش صراعاً مع مرض البوليميا الذي يتّسم بنوبات من الإفراط في الطعام تتبعها تصرفات تهدف إلى تطهير الجسم كالتقيؤ الذاتي أو تعاطي الأدوية.

وقد أعلن المطرب العالمي عن هذا الأمر بعد فترة إنكار دامت 16 عاماً، فدخل المصح عام 1990 ليحارب البوليميا والإدمان على المخدرات بإرادةٍ قوية.

وإلتزم التون بكلّ ما فرضه عليه الأطباء والمختصين ونجح بالتعافي بالكامل، فأصبح قدوةً لكلّ شخص يعاني من هذه الحالة في العالم وخاصةً الذكور.

من جهته، نجح جيم كاري بإضحاك الملايين حول العالم من خلال أدواره الكوميدية، إلّا أنّه كان يعاني من الإكتئاب وإضطراب نقص الإنتباه وفرط النشاط بعيداً عن الكاميرا.

وقد يستغرب الكثيرون هذا الأمر، إذ أنّ الممثل قد رسم بسمة على وجوه الكثيرين في حين كان يدّعي الفرح شخصياً، كما أنّه عانى من نقص الإنتباه في حين كانت كلّ الأنظار موجّهة إليه.

وحاربت ديمي لوفاتو الإضطراب ثنائي القطبين والبوليميا وإيذاء النفس تحت الأضواء، إذ كانت تشعر بالتوتر الشديد ما دفعها إلى جرح نفسها بأدواتٍ حادة غير مكترثة بنتائج ذلك.

وعاشت ديمي لحظات من السعادة العارمة تبعتها حالة حزن شديدة، الأمر الذي دفعها إلى التساؤل عن السبب وراء ذلك إلى حين تم تشخيصها، وبدأت تزور الطبيب النفسي بشكلٍ متواصل.

وقد حاربت شيريل كول الإكتئاب والبوليميا بدورها ونجحت بالتغلّب عليهما منذ فترةٍ ليست بطويلة بمساعدة أطباء تابعوا حالتها ووصفوا لها عدد من العقاقير.

وكانت النجمة تعاني من التوتر الشديد بسبب عملها وحياتها الخاصة، إلّا أنّها لم تستسلم وخرجت من الحرب منتصرةً، وباتت عضو في أكثر من جمعية تهدف إلى مساعدة الأشخاص المصابين.

ولم يسلم دافيد بيكهام من الأمراض النفسية، بل هو في الواقع يعاني من الوسواس القهري الذي يدفعه إلى إعادة ترتيب أغراضه أكثر من مرة بهدف الوصول إلى المثالية.

ويقول بعض الأشخاص أنّ النجوم يقعون ضحيةً لهذه الأمراض بسبب الإهتمام المفرط والأضواء التي تُسلّط عليهم، حيث ترصد الصحافة كلّ تحركاتهم ولا تدعهم ينعمون بلحظة سلام.

هل الأمراض النفسية هي الثمن الذي يدفعه المشاهير مقابل النجومية؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك