نجوم تعرضوا للنشل والنهب في 2016

سرقات بالجملة شملت الغرب والعرب!

جمعت حوادث السرقة بعض النّجوم في عام 2016، منها صدم الجمهور بسبب خطورتها وجرأة السارقين بالتّعدي على فنانين معروفين ومشهورين، كما جمع البعض منهم أيضاً مكان الذي تعرّضوا فيه للنشل والسّرقة، وهو فرنسا.

النّجمة هيفاء وهبي كانت أبزر الضحايا لهذا العام، ففور وصولها إلى فرنسا، حاول سائق السيّارة التي استقلّتها خطفها بهدف السّرقة لكنّها نجت بسبب ذكائها وحنكتها.

عادل امام هو الآخر لم يسلم، وسُرق مبلغ 10 آلاف جنيه من شقّة زوجته المؤجّرة لأحد الأفراد في منطقة الدقي، بالإضافة إلى أغراض أخرى.

أمّا كيم كارداشيان فتُقدّر قيمة المسروقات من شقّتها في باريس بملايين الدولارات، بعد أن دخل خمسة رجال مسلّحين تنكّروا بلباس الشرطة الفرنسيّة الشقّة، وقاموا بإجبار الحارس على فتحها، واحتجزوا كيم بالحمام واستوولوا على هاتفين وخاتم يصل سعره إلى 4.5 مليون دولار وعلبة مجوهرات تقدّر قيمتها بحوالي 6 مليون دولار.

الفنانة الاماراتية أحلام هي الأخرى تعرّضت للنّشل في العاصمة الفرنسية، فبعدما كانت موجودة في أحد المطاعم هناك، سُرقت حقيبتها التي كانت تضع فيها ساعتها من ماركة "رولكس" تقدّر قيمتها بـ100 ألف يورو وقطعة مجوهرات ثمينة.

سمية الخشاب سُرقت من قبل خادمها الفليبيني الذي يعمل في فيلتها وأخذ مجوهرات بقيمة 70 ألف جنيه، لكنّ الشّرطة تمكّنت من إلقاء القبض عليه فيما بعد.

فيما استطاع أحدهم سرقة علا غانم أثناء تظاهره بإسعافها، عندما انقلبت سيّارتها في الساحل الشمالي وكان معها ابنتيها ووالدتها.

ومادلين طبر كانت محاولة سرقتها ستتمّ إلكترونياً، بعد اختراق بريدها الإلكتروني من قبل سيدة ورجل ولمحاولة سحب مبلغ مالي كبير من البنك من خلال انتحال شخصيّتها، لكنّ الموضوع انتهى بسلام بعدما شكّت مديرة البنك بالأمر وأحبطت المحاولة.

وأخيراً، منة فضالي انضمّت إلى القائمة أيضاً بعدما أعلنت عبر حسابها على "الفيس بوك" بمحاولة سرقة شقّتها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك