هل تهدد العلاقة الحميمة بإنهاء زواج ميغان فوكس؟

لا تستطيع ميغان فوكس تكريس وقتها بالكامل للأمومة.

وعلى الرغم من إنجاب طفلها الثاني، ما زالت الممثلة تتمتّع بجسمٍ مثير ومتناسق. فربما كانت المشكلة حياتها الجنسية؟ ففي الحقيقة، يشغل المولود الجديد وقت والديه بالكامل. وعلى الأمّ للمرة الثانية، تنسيق وقتها بين عملها كممثلة وأولادها.

وفي وسط هذه الدوامة، لم يعد براين أوستن غرين من بين أوليات زوجته، نجمة Transformers سابقاً، والتي تخطف الأنظار في جميع المناسبات التي تمشي فيها على السجادة الحمراء.

وفي مقابلة أجرتها النجمة الأمريكية مع مجلة Entertainment Weekly، بدا أنّ زوجها عاجز عن تأمين إحتياجاتها الجنسية.

ولكن لا تُهدد هذه المشكلة العلاقة الزوجية، فتقول ميغان للمجلة البريطانية Cosmopolitan : "يجب أن أكون مع شخص يحبني في كلّ حالاتي حتى السّيّئة منها، فأنا لن أبقى ممثلة طوال حياتي. أنا و براين مررنا بكلّ المشاكل التي تكفي لإنهاء أيّ زواج، إلّا أننا تخطينا كلّ الصعوبات. أنا لا أقول أننا لن ننفصل أبداً، ولكنني أكيدة أننا سنتخطى كلّ العقبات."

واتّكلت ميغان فوكس في الحملة الترويجية لفيلمها الجديد Teenage Mutant Ninja Turtles في 5 أغسطس على زوجها وإبنيها بودي(الذي سيبلغ الستة أشهر قريباً) ونواه (الذي سيبلغ السنتين قريبًا).

وخلعت النجمة ثياب الأمومة لتظهر في SiriusXM Studios بفستانٍ أنيق وناقشت مع الحاضرين موضوعًا يخصّ Apple .

من ناحيةٍ أخرى، ميغان فوكس إمرأة مستقلّة وتُدرك أنّ النجومية لن تدوم إلى الأبد، فهي تعلّمت أسرار هوليوود بعد مشاركتها في فيلم Transformers.

وصرّحت النجمة لـ New York Daily :" إذا لم يتحلَّ الشخص بالثقة في النفس، فهذه المهنة ليست له. ستُدمرّه ولن يحقق أيّ نجاح."

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك