هيفاء حسين تدفع ضرائب الزواج الفني

لم يكن الزواج من داخل الوسط الفني على قائمة مشاريع هيفاء حسين ، إلّا أنّها إستسلمت لقلبها وقدرها وإرتبطت بالمخرج والممثل الإماراتي حبيب غلوم منذ حوالي الخمس سنوات.

هذا الزواج ليس الأول لهيفاء التي سبق لها وتزوجت من رجل بحريني من خارج الوسط الفني منذ حوالي الـ 13 عاماً ورُزقت منه حينها بإبنها الوحيد "سعد"، إلّا أنّ علاقتها الزوجية هذه لم تستمر وإنتهت بعد مرور عام لا أكثر.

وعندما تعرّفت النجمة على حبيب عاد الحب ليملأ قلبها ويُنعش روحها، ووجدت أنّه يستحق التضحية فقبلت إذاً أن تكون زوجته الثانية شرط أن يحافظ على علاقة طيبة مع أبنائه الأربعة من زواجه الأول.

هيفاء متعلّقة كثيراً بحبيبها وتتمسّك به بشكلٍ كبير خوفاً من خسارته وسط التيار، بخاصةٍ أنّهما يعملان في المجال الفني نفسه الذي يعجّ بالزيجات الفاشلة.

هذا الزواج الفنّي فرض بعض الضرائب الصعبة على النجمة البحرينية الأصل التي لم تنعم بشهر عسل حقيقي، بل وجدت نفسها مشغولة بأعمالها الفنية وبعيدة عن شريك حياتها الذي يمتلئ جدول أعماله بالإلتزامات أيضاً.

وبحسب قولها، تأقلمت الشابة مع هذا الوضع وتقبّلت حياتها على هذا النحو، حيث تعيش وزوجها حالة من النشاط الفني الذي لا يترك لهما الوقت الكافي لإمضائه مع بعضهما البعض.

شاهدوا أيضاً فيديو نادر: بداية هيفاء حسين الفنية في الكورال

ومنذ يوم إرتباطهما رسميّاً والزوجان يحاولان تنظيم إجازة هادئة بعيدة عن جنون الفن، إلّا أنّهما لم ينجحا بتحقيق هذا الحلم حتى اليوم نظراً إلى إنشغالهما بشكلٍ مستمر.

أمّا الضريبة الأصعب والأقسى التي رافقت هذا الزواج وفُرضت على الحبيبيْن فهي صعوبة الإنجاب إذ ترفض هيفاء أن يدفع مولودها الجديد ثمن إنشغالها ووالده عنه، ففضلت إذاً إستبعاد هذه الخطوة حالياً.

هذا وتنشغل الفنانة الشابة هذه الأيام بتصوير مسلسل "لو اني اعرف خاتمتي " الذي يُعتبر أول عمل من إنتاج شركتها الخاصة "سبوت لايت" التي أسستها مع زوجها.

وهنا، أكّدت الممثلة الشابة أن السبب الذي دفعها وشريك حياتها إلى تأسيس شركة إنتاج لا يقتصر على المردود المادي فحسب، بل يهدف إلى تسويق الأعمال بشكلٍ صحيح لتلبية متطلبات "السوق".

أخيراً، أكّدت هيفاء حسين أنّ ما يلفتها أولاً في أيّ عمل هو النص ثم المخرج المشرف عليه، في حين أنّها لا تعير النجوم المشاركين أهمية كبيرة إذ لا تواجه مشاكل مع أيّ كان وتستطيع التعامل مع الجميع بإحتراف.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك