الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

هيفاء وهبي تعود الى الاشقر في صور عبر سناب شات

والسبب مسلسلها الجديد.

نشرت الفنانة هيفاء وهبي مؤخّراً عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي "سناب شات" الشهير، صورتيْن لها من داخل صالون التجميل، حيث غيّرت لون شعرها بالكامل وإعتمدت الاشقر في الفترة الحالية، وذلك من أجل مسلسلها المرتقب على حدّ قولها، علماً بأنّ مصادر كثيرة ومقرّبة منها قد ذكرت مؤخّراً أنّ النجمة المحبوبة تكرّس وقتها في الفترة الحالية فقط لفيلمها السينمائي، كما وستؤجّل العمل على المسلسل الذي كان من المفترض أن تطلّ من خلاله على جمهورها في شهر رمضان المبارك. جمهور وهبي إنقسم بين مؤيّد ورافض لهذه الخطوة، حيث أجمع الكثيرون أنّ نجمتهم المفضّلة عُرفت بالشعر الأسود وهو يليق بها، كما وأنّ كثيرات حاولن تقليدها والتمثّل بها، لا سيما في بداياتها حين طلت بفيديو كليب "أقول أهواك"، وشكلّت صدمة كبيرة في الوسط الفني.

وفي سياقٍ متصل، نشير الى أنّ هيفاء تنشغل اليوم في تصوير عملها السينمائي "ثانية واحدة"، وقد ظهرت في بعض اللقطات في كواليس العمل ومع فريق العمل الذي يمضي أوقاتاً طويلة في مواقع التصوير وبين الكاميرات، من أجل إنهائه في الوقت المحدّد وقبل أن يدخل عميلة المونتاج. وفي هذا الوقت، خضعت صاحبة أغنية "وما خدتش بالي" لبعض الدروس الخاصة في اللغة الفرنسية، حيث نشرت بعض منها عبر حسابها الخاص على "إنستقرام" ولاقت الكثير من التعليقات الايجابية لما تضمّنته من مواقف مضحكة وطريفة.

أخيراً، لا ننسى أن نذكر أنّ النجمة المعروفة التي أصدرت مؤخّراً أغنية جديدة بعنوان "قالها بحبك" قد ردّت على بعض منتقديها عبر "سناب شات" بطريقةٍ فظّةٍ نوعاً ما وقاسيةٍ، الأمر الذي لم يتقبّله البعض فراحوا يهاجمونها بعدما وصفتهم بالكلاب قائلة "حللو عن سمانا". هذا وإعتبرت أنّ أغلبيتهم "بلا أخلاق" ولا ينتمون الى الدين الاسلامي الذي يفرض عليهم إحترام الاخرين والابتعاد عن الشتائم وما شابه، نظراً للعبارات التي يتفوّهون بها ليسخرون منها ومن ما تقدّمه، علماً بأنّها لم ترد يومأً على أحد، ولكن ممّا لا شكّ فيه أنّ الامر وصل معها الى ذروته ففقدت أعصابها ونزلت الى مستواهم، لتدافع عن نفسها وتبرّر مواقفها التي وعلى ما يبدو أنّها لا تقصد من خلالها أيّ أذى لأحد أو ما شابه.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك