الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو

والد حلا الترك يكشف المستور بالفيديو: من المرأة التي سرقت حساب ابنته؟

كشف الحقيقة بالدلائل والبراهين.

لطالما انتظر محمد الترك، والد حلا، الوقت المناسب والساعة المؤاتية والظرف الصحيح ليعلن الحرب على كل من يسيء إليه وكل من يتعدّى على حقوقه ويشوّه سمعته وصورته أمام الجمهور العربي، لطالما تحلّى بالجرأة الكافية واللازمة لـيرد الصاع صاعين في وجه أعدائه ومنتقدي الحياة التي جعل ابنته الصغيرة تعيشها وليرد بالتالي على كل المزاعم والإدّعاءات التي تُطلَق لإهانته والإطاحة به وبإمبراطوريّة "العظمة" التي بناها طِوال السنوات والأعوام التي مرّت وانقضت.

وإلى مواقع التواصل الإجتماعي عاد هذا الرجل الذي أطل منذ أيامٍ وهو بحالةٍ مخيفة ويُرثى لها ليدق ناقوس الخطر وليطلق التهديدات شمالاً ويميناً وليشن هجوماً قاسياً ولاذعاً للغاية ضد من تجرّأ وسرق حساب ابنته عبر "انستقرام" مؤخراً، هذا الحساب الذي استطاع استرجاعه واسترداده ببراعته وبمساعدة الملمّين بالتأكيد بكيفيّة التعاطي مع جرائم المعلوماتيّة والقرصنة والذي توقّعنا أن يعود ليكشف الحقيقة الكاملة وراء هذا العمل المهين والمخزي، وليعلن بالتالي عن هويّة من وقف وراءه والذي سبق أن تكهّن البعض بأنّها "منى السابر".

بغضبٍ واستياءٍ واضحيْن من نبرة صوته أخذ محمد يكشف وبطريقةٍ مباشرةٍ عدداً من الحسابات التي تعود إلى "اسيل السابر" وهي إبنة أخ زوجته السابقة منى التي تقف وراء الفتن والزعزعات التي طالت إسمه ومكانته وصيته، ليعود بعدها إلى الحساب المعروف باسم "جاستس" ليكشف أنّ من يديره ويتحكّم به هي إمرأةٌ تُدعى "ليلى" لم يتردّد أبداً في إطلاق الشتائم ضدّها وإهانتها بأكثر العبارات إهانة، نعم بـ"الزبالة" و"الوسخة" نعتها وبـ"الحمار" وصفها وبأنّها فرّقت عائلته اتّهمها، وبالله أكّد أنّه استمد قوّته وانتظر هذا اليوم الذي باتت بيده مستندات ووثائق كثيرة سيستعين بها ليرفع استناداً إليها دعوى قضائيّة ضدّها.

"الله يهمل ولا يمهل" بهذه العبارة أراد أن يشفي غليله وأن ينتقم من تلك المرأة فأخذ يمحو كل الصور والتعليقات والكلام الذي سبق أن نشرتها على حسابها لتشوّه سمعته وصيت زوجته الحالية دنيا بطمة، منوّهاً أيضاً بأنّها كانت تكذب على الناس وتقتحم حياتهم الخاصة والشخصية من خلال إقناعهم بأنّها قادرةٌ على حل مشاكلهم، وأفاد بأنّه عرف من يقف وراءها وصوّر كل محادثاتها وكل حواراتها شاكراً في النهاية من ساعده على ما يبدو في إنهاء هذه البلبلة كلّها وهذه القصّة التي ارتبط بها أشخاص لا دخل لهم بها أبداً.

انتصر محمد على ما يبدو من جديد على أعدائه ومنتقديه، ولنأمل أن تكون رسالته هذه التي وجّهها مباشرةً إلى من حاول تهكير حساب ابنته ولم ينجح دعوى عامّة يستفيد منها الجميع فلا يتجرّأ أحد بعد اليوم على التطاول عليه أو على عائلته!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع