الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

وجدوا صورة لـ Angelina Jolie من مراهقتها والنتيجة: 25 سنة وجمالها لم يتغير يوماً

بين الـ18 والـ43 لم يتبدل شيء من ملامحها!

هي من أجمل نساء العالم بأسره والوحيدة التي تمكّنت من المحافظة على جمالها الطبيعي وعدم الإنجرار وراء العمليات التجميلية التي اكتسحت ساحاتنا ودخلت إلى بيوتنا وبيوت نجومنا ونجماتنا، هي الوحيدة التي يليق بها اليوم لقب الفتاة الأكثر جاذبيّة على الإطلاق التي لم ولن يخلق مثلها أحد لأنّ أي امرأة لن تقبل التقدّم بالسن والعمر من دون حقن الفيلر والبوتوكس ومن دون شد جلد بشرتها وإزالة تجاعيدها، هي المثيرة للإهتمام والجدل التي أحزنتنا جميعنا يوم أعلنت انفصالها عن الرجل الذي ارتبطت به لسنوات وأعوام التي تعود اليوم لتجذبنا بأنوثتها الخيالية وبسحرها الفتّان.

هي المرأة الغنية عن التعريف انجلينا جولي التي نتحدّث عنها الآن بعد أن اهتم أحد مواقع التواصل الإجتماعي عبر "انستقرام" بنكش صورةٍ لها من أيام مراهقتها أي حين كانت لا تزال في عمر الـ18، صورةٌ قارنها المعني بكشف النقاب عنها بأخرى لها تعود إلى عمرها الحالي أي 43 سنة لنجد كيف أنّ جمالها الباهر لم يتغيّر يوماً ولم يخفت أبداً من حيث بريقه ورونقه، لنستنتج كيف أنّ ملامحها وتكاوينها بقيت هي هي فلم تتآكلها العيوب والعلل والتجاعيد ولم تكسُ بشرتها الصافية والنقية أي عاهات، هي زوجة براد بيت التي أكّدت أنّ التقدّم في العمر قد يخدم المرأة في الكثير من الأحيان ومن غير الضروري أن يُضر بها وبلوكها.

هي الشفاه نفسها التي نراها في الصورتين والحاجبين عينهما اللذين نرصدهما في كلتيْ اللقطتين والأنف نفسه الذي لم يتغيّر أبداً، هي 25 سنة قد مرّت ومعها بقيت جولي التي تجدّدت الحرب مع طليقها مؤخراً نفسها من ناحية الشكل الخارجي والسِمات التي وُلدت معها والخصائص التي ورثتها منذ نعومة أظافرها، ولو أنّ من أنجز هذه الصورة المركبة لم يحدّد لنا تاريخ التقاط كل من اللقطتين لاعتقدنا أنّهما من زمنٍ واحدٍ ومن العصر نفسه، جمالٌ كلاسيكي يا ليتنا نرى مثله في مجتمعاتنا ولدى نجماتنا العربيات اللواتي أخفقن كثيراً ولم نعد قادرين للأسف على التمييز بينهنّ بسبب الشبه الكبير الذي بات قائماً عندهنّ.

وإزاء هذه الصورة سارع الروّاد والنشطاء إلى مغازلة بطلة فيلم "Maleficent" التي شيع أنّها قد تدخل إلى السجن والثناء على إرادتها في البقاء بعيدة كل البعد عن التجميل وما يترافق معه من عيوب لا يمكن أن تليق بها، جمالٌ ستتذكّره الأجيال دوماً وسيعترف به الجميع كبيراً وصغيراً لأنّ أحداً لا يمكن إنكاره والتنكّر له.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك