الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

وضعية Jennifer Lopez صادمة في أجرأ ثياب رياضية بالصور: أيجوز ما يراه الرواد؟

فيزون ضيق جداً عليها وكروب توب مكشوف.

لا يمكنها العودة إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" إلّا وأن تقدّم لنا مواد من شأننا أن نحكي عنها ليلَ نهارٍ، لا تقصد أصلاً منصّة التواصل الإجتماعي هذه الأحب على قلبها إلّا لتحرص على لفت أنظارنا بطريقةٍ تجعلنا نسارع إلى وصف لوكاتها والتكلّم عن أزيائها والتحدّث عن جسمها الرشيق والجميل، هي جنيفر لوبيز التي لا تسمح لنفسها بأن تعرّض ذاتها للقيل والقال إلّا إذا كان الموضوع يستحق ذلك بكل ما للكلمة من معنى والتي لا تأذن لأي أحدٍ بالتطاول عليها مهما استعرضت أمامنا مفاتنها وتضاريسها التي بتنا أصلاً نعرفها عن حقٍ وحقيقة.

وها هي قد عادت بالفعل منذ ساعات لتؤكّد بنفسها كل ما سبق وقلناه، عادت لتتشارك معنا صورتين كانتا كفيلتين بجعلها محطَ كلام الكبير والصغير لأنّها ظهرت فيهما بإثارةٍ خياليةٍ وبجرأةٍ لا نعلم بالفعل متى سيتم وضع حدٍ لها وجاحز، كانت جالسة في غرفة نومها حيث اصطحبتنا مرّة في صورةٍ لها من السرير وهي ترتدي فيزون ضيّق للغاية فصّل أردافها السفليّة كما أحبّت وسعت وكروب توب أبيض اللون ارتدته من دون حمّالة صدرٍ فأبان ثدييها بطريقةٍ واضحةٍ وجليّةٍ في ما كان باستطاعتها بالتأكيد تستير نفسها وتغطية مميّزاتها الجسديّة وسِماتها الخارجيّة التي لا تزال تجعلها تبدو كامرأةٍ في الثلاثين لا أكثر.

كانت تتحضّر لممارسة التمارين الرياضية، هي المعروفة بحرصها على ارتياد النادي الرياضي بشكلٍ منتظمٍ ودائمٍ ومستمرٍ ومتواصلٍ لكي تحافظ على رشاقتها التي تحتاج إليها في الإستعراضات الراقصة التي تقدّمها لنا على المسرح في أي حفلةٍ تحييها وتقيمها، وأرادت هي التي تحاول مايا دياب التشبّه بها الترويج وفقاً لما جاء في تعليقها الذي أرفقته بهاتين الصورتين لسروالها الضيّق الجديد، ولكن ما أسر عيوننا بالفعل عدا عن بطنها المشدود وعضلات معدتها المتجانسة والبعيدة كل البعد عن مشكلة الترهلات والسيلوليت كان ذلك الكروب توب الفاضح للغاية والمكشوف ووضعيّتها الجريئة التي كمّلت لوكها الصادم هذا.

أيجوز ما يراه الروّاد والنشطاء يا ترى عبر حسابات نجومنا على "انستقرام"؟ أيجوز أن تتربّى مراهقاتنا وشابّاتنا بخاصة العربيّات منهنّ على هكذا نماذج وأن تتبعن هكذا صيحات فيظهرن في ما بعد بهكذا وضعيّات وبصور مماثلة؟ لربّما ما تقدّمه لنا جنيفر التي تنافس الأجيال الجديدة أنوثة وجمالاً يتناسب مع المجتمع الذي تعيش فيه ومع الجمهور الأجنبي الذي يتابع أخبارها ويرصد مستجدّاتها ولكنّه للأسف لا يمكن أن يتماشى البتّة مع معتقداتنا وقيمنا وعاداتنا وتقاليدنا.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك