الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

ياسمين صبري مزجت الكلاسيكية بالإثارة في أجدد صورها والجمهور اشتعل إعجاباً بها

أطلت مختلفة على غلاف مجلة "Vogue Arabia".

هي الممثلة المصرية التي يُقال أنّها غدت نسخة طبق الأصل عن الممثلة اللبنانية نادين نجيم بخاصة بعد خضوعها لكمٍ هائلٍ من العمليات والجراحات التجميلية على مر الأعوام والسنوات، هي الممثلة المتألّقة دائماً ودوماً التي حقّق دورها إلى جانب محمد رمضان في فيلم "الديزل" نجاحاً ملحوظاً ومميّزاً التي تعود إلينا اليوم بجلسةٍ تصويريةٍ جديدةٍ من نوعها لصالح مجلّة "Vogue Arabia"، وإلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لم تتردّد من نتحدّث عنها ألا وهي ياسمين صبري في الرجوع منذ ساعات لتكشف لنا عن إحدى الصور التي أطلّت في إطارها بلوكٍ غريبٍ عجيبٍ أعجب الأغلبية ولقي استحساناً كبيراً لدى الروّاد والنشطاء.

نعم إنّها ياسمين التي نراها في تلك اللقطة إمرأة معاصرة أدركت كيف تدمج الكلاسيكية بالإثارة والإغراء في الآن معاً، هي التي وقفت بشكلٍ جانبيٍ أمام الكاميرا لتسلّط لنا الضوء على ذلك القرط الذهبي الذي كانت تضعه في أذنها والذي لا يمكن أن تميل إلى اختياره وانتقائه إلّا النجمات الجريئات نوعاً ما حيال الأكسسوارات الضخمة والكبيرة والملفتة أسواء من حيث اللون أم الشكل، ولتركّز أيضاً على مكياجها وعلى ذلك الكحل الأسود الذي رسمت به عينها والماسكارا التي طوّلت بها رموشها، ومع شعرها الذي كان ملفوفاً كالعقد والقلادة حول رقبتها استطاعت ياسمين أن تشعل "انستقرام" وأن تثير بلبلةً كبيرةً ارتدّت إيجاباً عليها وعلى مكانتها.

وإذاً ما أردنا أن نلقي نظرةً على باقي صورها التي انتشرت عبر أحد الحسابات الرسمية على "انستقرام"، نستطيع أن نرى صبري التي لم تكن متواجدة في حفل زفاف إبن عادل امام وهي تعتمد لوك الستّينات أسواء من حيث الفستان الذي كانت ترتديه أم تسريحة الشعر أو حتّى المكياج، فتاةٌ جميلة نراها تتمايل أمام الكاميرا بثقةٍ كبيرةٍ بالنفس وهي مسترسلة بأفكارها وفي عينيها الكثير من الكلام الذي تود أن تنطق وأن تتفوّه به، جلسةٌ لم تتردّد هذه الممثلة في التطرّق إلى موضوع "الخصوصية" في إطارها وكيف أنّها باتت تولي كل الأهميّة إليها بعد أن انغمست في عالم الشهرة وفي حياة النجومية.

ويكفي أن نقرأ تعليقها الذي أرفقته بالصورة التي اهتمّت بنشرها والذي كتبت فيه: "جعلتني الأضواء أقدّر معنى الحياة البسيطة وأستمتع بها، فأصبح للخصوصية معنى أعمق في حياتي وأصبحت الحرية أجمل"، حتّى نشعر بالفعل بالصِعاب التي تمر به أحياناً تماماً كغيرها من النجمات عندما تجد نفسها على لسان الكبير والصغير وحين تجد حياتها الخاصة بمتناول الروّاد والنشطاء كلّهم، حياةٌ تتمنّى هي التي تغيّرت وتبدّلت كثيراً مع تقدّمها في العمر لو بقيت خاصة بها وحِكراً عليها هي وحدها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك