الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس 4

"الملكة" احلام تعود في "ذا فويس 4" بالفيديو: غرور واضح وتصرفات مستفزة بالجملة

وعبارة "مقهورين" تعود معها في الحلقة الأولى.

كان الجميع يعيش في الآونة الأخيرة حالةً من الترقّب والإنتظار مع إعلان إدارة قناة "mbc" والقيّمين على برنامج "ذا فويس 4" عودة احلام إلى المقعد الذي حصلت عليه منذ البداية، نعم كان الجمهور العربي كلّه ينتظر بث الحلقة الأولى من هذا الإنتاج الضخم لرؤية الشامسي كيف ستسدير عند سماعها الأصوات الجميلة وكيف ستتعاطى مع كل موهبةٍ ستتأثّر بها وبأدائها، وبالفعل عُرضت تلك الحلقة المنشودة وتمكّنت صاحبة الشأن والعلاقة أن تغدو على كل لسانٍ وفاهٍ واستطاعت أسر الجميع، حتّى أعضاء لجنة التحكيم معها، من خلال تعاليها وتشاوفها وكبريائها وهي الصفات التي لا يمكن أن تفارقها في أي برنامجٍ أو عملٍ تشارك فيه وتنضم إليه.

نعم إنّها "الملكة" احلام التي عادت إلى هذا البرنامج بعد الإستغناء عنها منذ فترةٍ واستبدالها بنوال الكويتيه والتي سحرت العيون والأنظار بلوكها الشبابي المثير الذي انقسمت الآراء حياله ما بين المشيد به والمندّد، وبالتالي بتصرّفاتها الإستفزازيّة بعض الشيء التي لم تتردّد في استعراضها وتجسيدها في كل مرّةٍ كانت تريد أن تُقنع أحد المشتركين باختيارها للإنضمام إلى فريقها، وفي كل مرّةٍ كان يختارها أحد المتنافسين من تلقاء نفسه فيفضّلها بالتالي على كل من اليسا ومحمد حماقي وعاصي الحلاني.

"مقهورين" هي العبارة التي نعرفها جيّداً والتي سبق لنا أن حفظناها عن غيبٍ والتي عادت صاحبة أغنية "ومستغرب" التي اتُهمت مؤخراً بالمرض النفسي لتردّدها وتكرّرها على مسمعنا في الحلقة الأولى من "ذا فويس 4"، لتكيد بها وعن طريقها زملائها عندما كانوا يخسرون أحد الأصوات الجميلة ولتستفز من خلالها ولو بطريقةٍ غير مباشرة كل شخصٍ لم يكن يرغب بتواجدها في هذا الموسم الجديد وكل إنسانٍ كان يعتقد أنّها لن تعود أبداً إلى هذا الكرسي الذي يسعى إليه أي مطرب وفنّان في العالم العربي.

نعم أرادت أن "تَقهَر" الجميع وأن تؤكّد لكل من حاول في الآونة الأخيرة الإساءة إليها أنّها ستبقى "الملكة" التي لا تُقهَر مهما حصل وجرى، الفنّانة التي تختارها الأصوات الصاعدة للتمثّل بها والتعلّم منها، ونراها في الفيديوهات الساخرة منها بعض الشيء التي تداولها البعض كيف كانت تفرح وينتابها "جنون العظمة" والغرور عندما يفضّلها أحدهم على باقي زملائها وعندما كانت تكسب بحنكتها وكلماتها أجمل الأصوات وأحلاها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك