الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

"غزل" تقلد دنيا بطمة ومحمد الترك في صور عفوية وطريفة للغاية: "هضامة عالحل"

أوقات مميزة يمنحانها لتلك الطفلة الصغيرة.

من أجل ابنتها الصغيرة والوحيدة تحاول المستحيل كي تكرّس وقتها لها بعيداً عن أعمالها وحفلاتها الكثيرة التي تطل دائماً في إطارها بأزيائها الفاخرة وفساتينها المبالَغ بها كثيراً من حيث تصميمها وإنجازها، من أجل تلك الطفلة هي مستعدّة لتنسى نجوميتها وشهرتها ولتتصرّف بطريقةٍ جد عفوية وارتجالية خالية من أي تزيّفٍ وتصنّعٍ فتعود مثلها تماماً إلى براءة الطفولة الكامنة في باطنها، هي دنيا بطمة التي لا تبخل علينا أبداً بتلك اللحظات الممتعة والمسلّية التي تمضيها مع "غزل" فتتشاركها معنا في تلك الفيديوهات والصور التي تنشرها عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام".

فيديوهات كثيرة ها نحن نرصد من بينها هذا الذي تطلّان فيه معاً بطريقةٍ مميّزةٍ بالفعل ومعبّرةٍ للغاية، فيديو طريف تفاعل معه الروّاد والنشطاء بقوّةٍ استطاعت تلك الصغيرة أن تسرق الأضواء في إطاره من أمّها بالطريقة التي كانت تحاول تقليدها بها، نعم نراها كيف كانت تسعى بملامحها وتكاوينها الصغيرة والبسيطة إلى التلاعب بشفتيْها تماماً كما تفعل السمكة وكيف نجحت في اتّباع خطوات أمّها وحذو حذوها والتمثّل بها فهي ستكون في النهاية مثالها الأعلى في هذه الحياة الذي منه ستتعلّم الكثير، هي طفلةٌ لم تتردّد في النظر إلى الكاميرا وكأنّها اعتادت على الأمر والموضوع كلّه وبالتأكيد بدت أهضم من أمّها التي ردّت على الشامتين بثقةٍ بنظراتها البريئة.

والموضوع لم يقتصر على هذا الفيديو فحسب وعلى العلاقة المميزة التي تحاول تلك النجمة المغربية تعزيزها مع وحيدتها، فمحمد الترك الذي قيل أنّه سيصبح والداً للمرّة الخامسة يسعى بدوره وفي معظم الأحيان إلى تكريس وقت فراغه لغزل التي استطاعت الحلول مكان أولاده الباقين، هو الذي وعبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" نشر لقطات طريفة للّحظات التي أمضاها معها ونعم به أيضاً حاولت التشبّه وعنه نقل الحركات التي كان يقوم بها ويؤدّيها أمام الكاميرا، نعم بدت بأحسن حالاتها وهي تدخل في نوبات ضحكٍ هستيرية كاشفةً النقاب عن أسنانها البيضاء الصغيرة.

إذاً من تبادل العناقات الحارّة والقبلات إلى اللهو والتسلية والمرح، هكذا يحاول الأبوان العزيزان إمضاء أكبر متّسعٍ من الوقت مع غزل التي دخلت إلى قلوبنا بخفّة ظلّها وسلاستها وخفّة دمها، هي التي تساوي الدنيا كلّها بالنسبة إليهما ومعها أمضيا منذ فترةٍ إجازةٍ صيفيةٍ استجماميةٍ بامتياز في أحد المنتجعات المميزة في المغرب.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك