الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Alia Bhatt في صورة جميلة من الطفولة وتعليقات جمهورها أكثر من معبرة

ملامحها تغيرت كثيراً على مر الأعوام والسنوات.

إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، عادت الممثلة الهندية الشابة عليا بهات يوم الخميس الفائت لتدهش جمهورها الحبيب والعزيز بصورةٍ لها من الطفولة أرادت أن تسترجع من خلالها أجمل الذكريات وأحلى الأوقات التي لا يمكن أن تتكرّر أبداً، هي صورةٌ يبدو أنّ شقيقتها الكبيرة هي التي أرسلتها لها تطل فيها تلل الصغيرة التي لم تكن قد بلغت بعد حينها الأربع سنوات من موقع تصوير فيلم "Tamanna" الذي صدر في العام 1997، نعم كانت جالسة بسعادةٍ كبيرةٍ وبفرحٍ عظيم على كرسيٍ طويلٍ بالقرب من الممثل باريش روال وكانت لقطةٌ كفيلةً بحث الروّاد والنشطاء كلّهم على التفاعل معها بأجمل الكلمات والعبارات.

"تبدين ظريفة جداً"، "تبدين جميلة للغاية"، "جمالك مميز وفريد من نوعه"، نعم هي أمثلةٌ عن التعليقات الكثيرة التي دوّنها معجبوها ومحبّوها في خانة التعليقات تلك عندما رأوا عليا التي باتت اليوم ممثلة ماهرة وقادرة على لعب أصعب الأدوار وتجسيد أهم الشخصيات بهذا الحجم الصغير وبتلك الثياب الملوّنة التي كانت موضة العصر في سنتها، ونعم هي ملامح وتكاوين تغيّرت كثيراً عندها على مر الأعوام والسنوات على الرغم من أنّها نجمةٌ لم تخضع على ما نظن للعمليات التجميلية، صورةٌ تؤكّد أنّ عشقها للتمثيل بدأ منذ نعومة أظافرها وأنّ إلمامها بهذه المهنة خالجها عندما كانت لا تزال صغيرة ولربّما يعود الفضل بذلك إلى والدها المخرج ماهيش بهات الذي كان ينجز حينها ذلك الفيلم المميز.

من ناحيةٍ أخرى وبعيداً عن هذه الصورة التي لاقت استحساناً كبيراً من الجمهور الهندي، يذكر أنّ عليا التي تنتظر اليوم أن يُطرح عملها السينمائي "Brahmastra" الذي تلعب فيه دور البطولة مع حبيبها المزعوم رانبير كابور على صلةٍ متينةٍ وقويةٍ مع والدة الأخير نيتو كابور، هي صلةٌ تحاولان على ما يبدو تعزيزها يوماً بعد يومٍ وتوطيدها أكثر فأكثر ما يدل على أنّ خطوةً جديّةً قد يتّخذها الحبيبان في القريب العاجل، علاقةٌ تتبيّن من خلال التعليقات التي تتبادلانها بين الحين والآخر عبر "انستقرام" أسواء تعلّق الموضوع بصورةٍ تجمعهما معاً أم لا.

وحتّى والد رانبير كان قد أشاد مرّةً بمن قد تصبح في يومٍ من الأيام زوجة إبنه حين سُئل في إحدى المقابلات عن الممثلات الشابات الموجودات حالياً في الساحة الهندية، نعم حينها لم يتردّد في ذكر إسمها هي التي حصدت منذ فترةٍ لقباً مميّزاً جديداً على أنّها الأفضل بالنسبة له مقارنةً بغيرها من زميلاتها ونظيراتها وفنانات عمرها.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك