الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Beyonce على عكس الفنانات بالفيديو: استدركت الموقف وتمالكت نفسها

جدارةٌ قليلات جداً من يتمتّعن بمثلها.

لأنّها تملك الجدارة الكافية لتتخطّى أي عقبة قد تواجهها أسواء حين تعتلي خشبة المسرح أو حين تتواجد مثلاً على السجادة الحمراء، ولأنّها تتميّز بنوعٍ من الإحتراف النادر الذي يخوّلها بتجاوز أي مشكلةٍ قد تصادفها وقد تتأثّر بها، استطاعت من نتحدّث عنها اليوم ألا وهي بيونسيه أن تتصدّى الموقف المحرج الذي وقعت ضحيّته منذ فترةٍ حين كانت تحيي حفلةً أمام الملايين من معجبيها والآلاف من محبّيها، موقفٌ لم يعرّضها للإحراج لأنّها استطاعت استدراكه وارتباكٌ لم تقع في طيّاته لأنّها تمكّنت من تمالك نفسها وذاتها والخروج من الورطة التي علقت فيها منتصرةً والرابحة الأولى والأخيرة.

ما حصل تحديداً يتجسّد أمامنا في هذا الفيديو الذي انتشر عبر أحد الحسابات الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام"، فيديو تطل فيه زوجة جاي زي التي سرقت الأنظار منذ فترةٍ بأحد لوكاتها وهي تغنّي إحدى أجمل أغانيها أمام تصفيق الحشود التي سارعت إلى اللقاء بها وأمام الهتافات التي لم تتردّد في إطلاقها من أجلها عندما وللحظةٍ من اللحظات وجدت نفسها ضحيّة مروحة كانت موضوعة على المسرح بالقرب منها، مروحةٌ يبدو أنّها لم تتنبّه إليها حين اقتربت منها كثيراً الأمر الذي جعل من شعرها المجعّد المنسدل على كتفيها وظهرها يعلق فيها بإحكامٍ، نعم وجدت نفسها غير قادرة على التحرّك لأنّها رهنُ آلةٍ كهربائيةٍ كانت بحاجة إلى أحدهم للتخلّص منها.

ولأنّها قويّةٌ بما فيه الكفاية وتعي بفضل سنوات الخبرة كيف عليها التصرّف إزاء هكذا مواقف محرجة، أكلمت بيونسيه الغناء وكأنّ شيئاً لم يكن وواصلت تأدية أغنيتها بطريقةٍ رائعةٍ وفاتنةٍ على الرغم من أنّ شعرَها بقي عالقاً لفترةٍ مهمة من الوقت، تابعت وصلتها بينما كان يهتم أحد الحرّاس الشخصيين بإنقاذ خصلات شعرها تلك وإخراجها من المروحة، ورطةٌ لم نشعر أبداً بأنّها خافت من تداعياتها على شكلها وحادثةٌ لم نشعر بأنّها ارتبكت بسببها بل العكس تماماً.

نعم هي التي تعرّفنا على منزلها الضخم منذ فترةٍ تستحق أن تكون مثالاً أعلى لكل الفنانات الصاعدات وللمواهب الجديدة وأن تكون نموذجاً من الضروري حذو حذوه، فقليلات جداً من يستطعن أن يتخطّين هكذا مواقف بهذه الجدارة والرصانة والإتّزان، قليلات من ينجحن بتجاوز هكذا حوادث وإكمال حفلاتهنّ بشكلٍ طبيعي ومن دون أي ارتباكٍ أو توتّر.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك