الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Celine Dion: ماذا ينتظرها مع إعلان Caesars Palace إفلاسه؟

في الوقت الذي تتحضّر فيه سيلين ديون لتباشر إستعراضاتها الغنائيّة في فندق Caesars Palace، في لاس فيغاس، والمتوقع أن تنطلق في العام 2015، علمنا أنّ الشركة الأم Caesars Entertainment Corporation، التي تملك الفندق أعلاه، تواجه اليوم مشاكل ماديّة كبيرة.

في الواقع، ووفقاً لموقع Bloomberg، يبدو أنّ هذه الشركة التي تملك سلسلة فنادق وكازينوهات، تعاني من أزمة دينٍ بلغت قيمتها 24,2 مليار دولار!

والسؤال الذي يُطرح اليوم: هل سيشكّل هذا الموضوع يا ترى أزمة للفنانين المتعاقدين مع Caesars Palace؟

فمع أكثر من 50 فندقاً موزّعين في الولايات المتحدة وخارجها، تظهر Caesars Entertainment Corporation على لائحة الشركات التي تُعرف بلعب القمار وطاولات الورق.

وعلى الرغم من مكانتها المهمّة، لا تبدو مجموعة الفنادق والكازينواهات هذه قويّة بما فيه الكفاية وكما يتصوّرها البعض.

ففي 30 يونيو الماضي، كانت نتائج الميزانية العمومية كارثيّة بكل ما للكلمة من معنى، مع خسارة تجاوزت الـ900 مليون دولار، ما جعل سقف الدين يعلو إلى 24,2 مليار دولار.

وبحسب معلومات Bloomberg أيضاً، تمّ وضع خطّة إفلاس للعام 2015 بالتفاوض بين الإدارة والدائنين، كمحاولة لتكبّد أقل خسائر ممكنة، وجاء في البيان الصادر كما يلي: "من المتوقع أن تتعرّض الشركة للإفلاس وذلك وفقاً للفصل 11 من قانون الإفلاس في الولايات المتحدة".

وهو قانونٌ سيسمح للمديونين بمراقبة عمليّاتهم في الوقت الذي سيخضعون فيه لرقابة المحكمة.

ويُذكر أنّه منذ العام 2009، بدأت هذه المجموعة التي تتألف من 68000 موظّفاً، تخسر أموالاً طائلة سنوياً، إلّا في لاس فيغاس، التي يبدو أنها تقاوم هذه المحنة حتّ الساعة.

والحل؟ يبدو أنّ المجموعة تستند حالياً إلى قدوم سيلين ديون، هي التي قرّرت الإعتزال لفترة، لتهتم بصحتها وصحة زوجها رينيه انجيليل.

فهي وبعد أن ألغت حفلاتها، وضعت الفندق في مأزقٍ كبير جعله يستبدلها بألتون جون، لذلك ومع قرارها اليوم بالعودة، ترجو الشركة الأم أن تعوّض الخسارة ليتم إيفاء الدين.

ففي العام 2003، وصلت أرباح الحفلات التي قدّمتها هناك إلى 508 مليون دولار، وهذا ما يدل على أنّها بالفعل علاجاً للأزمة المالية التي تعاني منها Caesars Entertainment Corporation.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك