الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Gigi Hadid تتحول الى دمية وتنافس "باربي" جمالاً وأنوثة بالصور

وتتعاون مع "تومي هيلفيغر" من جديد.

استطاعت أن تجد لنفسها مكاناً مرموقاً وباهراً بين أهم عارضات الأزياء العالميات وأن تغدو بالتالي من أشهرهنّ وأكثرهنّ نجاحاً، وها هي جيجي حديد تعود اليوم لتؤكّد أنّها الشابة الأقوى على الإطلاق في أيّامنا هذه وأنّها النجمة التي لا يمكن أن يخلق مثلها أحد أو أن ينافسها أحد أسواء على منصّة عرض الأزياء أو حتّى في الأسواق.

فيوم الثلاثاء الفائت، كشفت حبيبة زين مالك البالغة من العمر 21 سنة والتي أطلّت معه مؤخراً في صورٍ رومانسية وحميمة وهما على السرير عن خبرٍ سيسعد به معجبوها ومحبّوها كثيراً، ومفاده أنّها تحوّلت إلى "دمية" أو "لعبة" ستبقى خالدة إلى الأبد أشاد بها الجميع وأثنى عليها الكثيرون لأنّها اعتُبرت أجمل من لعبة الباربي التقليدية وأكثر منها أنوثة وإثارة.

إذاً أصبح لدينا اليوم جيجي رقم 2، نسخةٌ مصغّرة ومزيّفة عن الأولى الحقيقية بالكاد نستطيع التفريق بينهما أو التمييز لأنّهما تحملان نفس القواسم المشتركة ونفس المميزّات الجسدية والمقوّمات البدنيّة وسيصبح الجميع قادراً على شراء هذه اللعبة عندما ستتوفّر قريباً في الأسواق، فتغدو جيجي التي أطلّت في آخر جلسةٍ وهي لا ترتدي شيئاً سوى تنّورة قصيرة اللعبة في منازلنا إلى جانب الدمى الأخرى.

تعاونها مع علامة " تومي هيلفيغر" التجارية هي التي ساهمت في إنجاز هذا المصغّر المثير للإهتمام الذي أنجزته بالتأكيد شركة ألعاب "Mattel"، ونرى "جيجي الدمية" في الصورة الأولى التي انتشرت لها عبر انستقرام وهي تسير إلى جانب "باربي" وتتألّقان مثل بعضهما البعض بسروالٍ قصيرٍ وقميصٍ طُبع عليه إسم علامة " تومي هيلفيغر" وعلى شعرهما المنسدل على كتفيهما وضعتا نظارات شمسية تجعلهما بالفعل تبدوان حقيقيتين.

أما في الثانية فنرى باربي وجيجي التي اتّهمت مؤخراً بالعنصرية وهما تتمايلان لالتقاط صورة سيلفي استطعنا من خلالها أن نرى التفنّن والإبداع في كيفية تصميم ملامح وجههما وتكاوينهما، وفي النهاية أن تتحوّل حديد إلى دميةٍ تتسلّى بها الفتيات الصغيرات لأمرٌ لا يصدمنا أو يجعلنا نتفاجأ لأنّ الجمال الذي تتمتّع به في الحقيقة لا يجعلها تغدو سوى كالباربي والنحافة التي تجسّدها دائماً في أي لباسٍ ترتديه وتتألّق به لا يذكّرنا إلّا بنحافة باربي الخيالية.

من ناحيةٍ أخرى وبعيداً عن هذا الإنجاز الذي ضمّته جيجي بطبيعة الحال إلى مسيرتها المهنية الرائعة، يذكر أنّها كانت قد تعرّضت للإنتقاد حين أطلّت على غلاف مجلة "Vogue" مع مجموعةٍ من أجمل السيدات ومن بينهنّ كيندال جينير، لأنّ الروّاد تنبّهوا إلى الفوتوشوب المبالغ به الذي اعتمده الفريق الفني لهذه المجلة عندما أراد تحسين مظهر هؤلاء الشابات وإلى الخطأ الذي ارتكبه تحديداً حين زاد من طول ذراع عارضة أزياء "Victoria's Secret" ومن يدها، وهو الأمر الذي جعلها تبدو وكأنّها تعاني من إعاقةٍ بدنية مخيفة.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك