الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Jennifer Lawrence تنتصر على فضيحة صورها العارية

بعد مرور ما يقارب الشهرين على فضيحة قرصنة صور لنجمات عاريات، تماماً كـجنيفر لورانس وكيت ابتون وهايدن باناتيار، يبدو أنّ العدالة حقّقت هدفاً إيجابياً لصالح هؤلاء النجمات، اللواتي وقعن ضحيّة فضيحة لا سابق لها ولا مثيل.

ويبدو أنّ المعنيّة الأساسيّة في هذه القضيّة، أيّ جنيفر لورانس، التي رأت صوراً لها تجوب مواقع التواصل الإجتماعيّ والمواقع الإباحيّة، خلال الأسابيع الماضية، قد سجّلت أوّل إنتصار لها في وجه هؤلاء المقرصنين.

وفي التفاصيل أنّ لورانس وبعد أن خرجت من صورها في الأول من شهر اكتوبر، في سياق مقابلة أجرتها معها مجلة Vanity Fair، والتي أطلّت على غلافها وهي عارية الصدر، أكّدت أنّها لن تترك هذا الموضوع يقف هنا، وأنّها تواصل من خلال محاميها للوصول إلى حلًّ لمشكلتها.

واليوم، علمنا أنّ لورانس إستطاعت النيل من موقع غوغل، و إتّهمته بالتقاسع عندما نُشرت صورها للمرّة الأولى، وكذلك من ثلاثة روابط إلكترونيّة نشرت هذه الصور وتنتمي كلّها إلى موقع Fappening.

فقد قام مكتب المحاماة Mitchell Silberberg & Knupp، وطالب بأن تحصل لورانس على حقوق الطبع والنشر الخاصة بصورها المنشورة، مستنداً إلى قانون Digital Millennium Copyright، أي قانون حقوق النشر الألفية الرقمية، وهو قانون أميركيّ يحمي الملكيّة الفكريّة على شبكة الإنترنت.

ووفقاً لمجلّة The Guardian، من الصلاحيات المذكورة بموجب هذا القانون، تستطيع لورانس أن تجبر المواقع على حذف كلّ الملفات غير شرعيّة من أجهزتهم، ولها الحقّ كلّه بمكافحة التحميل غير المشروع.

ووفقاً لمجلة Le Figaro، لقد توصّل غوغل اليوم إلى حذف رابطين إثنين ينقلان مستخدم الإنترنت إلى موقع ينشر صوراً عارية للممثلة لورانس.

لكن بالرغم من أنّ ما حصل يشكّل إنتصاراً أوليّاً للورانس والنجمات اللواتي طالتهنّ عمليّة القرصنة هذه، يؤكّد موقع غوغل بأنّ المواقع الإباحيّة التي تُعرف بهذه العمليات، قد تتمكّن من إيجاد روابط أخرى، وعناوين أخرى على الإنترنت لإعادة نشر الصور.

هذا وكان قد أكّد أحد المقرصنين الذي تمّ التعرّف عليه، ويُدعى سيرجي خولودوفسكي، أنّ عمليّة القرصنة هذه ليست مشكلة بنظره، فقال: "لقد اتّهموني بأنني المسؤول عن ما حدث، وأنني أنا من اخترعت هذه التقنيّة كلّها. ولكن هذا هو عملي بالتحديد، يُدفع لي شهرياً مبلغاً محدداً وثابتاً لأقوم بهذه الأمور. وأنا راضٍ! وبالنسبة لي، هناك الكثيرمن النجمات اللواتي لم يكن أحد يعرفهنّ، وبعد هذه الفضيحة، أصبحن على كلّ لسان!".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك