الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Jennifer Lopez تعلق على خبر زواج Marc Anthony

في بداية شهر نوفمبر، تصدّر مارك انطوني الصحف عندما قرّر طلب يد حبيبته شانون دي ليما للزواج.

ووفقاً للصحافة الأميركية، من المتوقع أن يتبادل زوج جنيفر لوبيز السابق النعم الأبدية مع هذه الشابة في منتصف هذا الشهر وتحديداً في جمهورية الدومينيك.

إذاً بعد إنفصاله الرسمي عن النجمة اللاتينية، بعد زواجٍ دام ست سنوات، رُزق فيه الثنائي بالتوأم ماكس وايميه عام 2008، يبدو أنّ مارك قرّر فتح فصلاً جديداً من حياته.

خبرٌ علّقت عليه لوبيز بطريقة مقتضبة وبسيطة جداً، وذلك خلال تواجدها في نيويورك في 6 نوفمبر، للترويج لكتابها الجديد True Love.

فمن المعروف أنّ صاحبة أغنية Booty، التي شاركت فيها النجمة ايجي ازاليا في الفيديو كليب، تزوّجت ثلاث مرّات.

أمرٌ لا تخجل منه جنيفر أبداً، بل وتتطرّق إليه في كتابها الجديد، الذي تروي فيه قصص الحب التي عاشتها.

خلال هذا اللقاء وأمام ملايين المعجبين والمعجبات، سُئلت جنيفر عن الخطوة التي قام بها زوجها السابق فقالت: "إنني سعيدة من أجله".

بأربع كلمات اختصرت صاحبة أغنية On the Floor تعليقها على هذا الموضوع، لتشير أيضاً إلى أنّها تعيش اليوم لوحدها، وليست مرتبطة بأحد، ولكن لن يدوم هذا الأمر طويلاً، فهي وبحسب ما جاء على لسانها: "لا زلتُ أنتظر الشخص المناسب وأنا واثقة أنه سيأتي".

وبالعودة إلى كتابها، تؤكد لوبيز أنّ زواجها من مارك انطوني لم يكن سهلاً أبداً، حيث تقول: "إنّ الأمور بيني وبين مارك لم تكن مثالية. وزواجنا لم يكن يوماً ناجحاً. منذ البداية عشنا فترة صعبة وقاسية".

وتتابع لتقول:" إنّ العلاقة بدأت بشكلٍ خاطئ. فقبل ست سنوات من زواجنا، قال لي مارك انطوني، أنني سأصبح زوجته في يومٍ من الأيام. والذي حصل، هو بعد إنفصالي عن بن افليك في يناير 2008، عشتُ أول عذاب نفسي، ولم أجد إلى جانبي سوى مارك ليقف معي ويساندني ويساعدني على تجاوز هذه المرحلة الصعبة. وبعد خمسة أشهر فقط، تزوجنا!".

لكن على الرغم من كل علاقاتها السابقة الفاشلة، لا تزال لوبيز تؤمن بالحب، وهي تستفيد اليوم من كل دقيقة من حياتها لتمضيتها مع توأمها.

فيوم الأحد 9 نوفمبر، شوهِدت هي والولدين في السينما يشاهدان Big Hero 6، قبل أن يتناولا الغداء مع بعضهم البعض.

يومٌ رائع وجميل أمضته هذه النجمة مع الأحب إلى قلبها، على أمل أن تجد الحب الذي تنتظره قريباً لينضم إلى هذه العائلة السعيدة!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك