الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
مسلسلات رمضان
صور
فيديو
ذا فويس كيدز 2

Julia Roberts تتخلى عن أنوثتها من أجل Givenchy بالصور

على الرغم من أنّنا نقترب من فترة الأعياد ولا زلنا بالتالي بعيدين جداً عن فصل الصيف، يبقى عالم الموضة، المتمثّل بمصممي الأزياء، منشغلاً دائماً بالتفكير في المستقبل، وتحديداً في صيف 2015!

هذا ما يثبته لنا دار جيفنشي للأزياء، من خلال مديره الفني ريكاردو تيسي، الذي كشف النقاب عن إسم النجم الذي سيجسّد تصاميمه، ليكون الوجه الإعلاني الجديد له.

وكيف بنا ألّا نقصد النجمة جوليا روبرتس ، عندما نتحدّث عن الأناقة والتألّق والرقي والأنوثة والقوّة في الآن معاً.

إذاً، وقع الخيار أخيراً على هذه النجمة الهوليووديّة، البالغة من العمر 47 سنة، والتي ها هي تظهر بثلاث صور، نشرها جيفنشي وريكاردو تيسي والمصوّرون ميرت وماركوس بالأسود والأبيض، على مواقع التواصل الإجتماعي.

وإلى موقع Style.com، تحدّث تيسي عن سفيرته الجديدة لمجموعته ربيع – صيف 2015 قائلاً: "جوليا روبرتس ليست نجمة مواقع التواصل الإجتماعي، إنّها نجمة حقيقيّة، إنّها ممثلة لا تتداولها الصحافة إلّا في حال تواجدت في إحدى حفلات توزيع الجوائز أو على السجادة الحمراء للترويج لفيلمٍ ما.

إنّها من المشاهير الذين لا نعرف عنهم الكثير، فهي لا تخضع لجلسات تصويريّة من أجل الموضة ولا تتصدّر الصفحات الأولى أو غلاف المجلات. وعلى الرغم من كل هذا، تبقى من بين إحدى الشخصيّات الأهم في العالم".

ومن الجدير ذكره أنّ جوليا ستكون الوجه الإعلاني لمجموعة جيفنشي، لربيع – صيف 2015، التي عُرضت في باريس في سبتمبر الماضي خلال أسبوع الموضة.

وهي بذلك تكون خلفاً للممثّلة الفرنسيّة إيزابيل هابرت، التي مثّلت مجموعة هذا الدار لخريف - شتاء 2014 إلى جانب كيندال جينير .

أما بالنسبة للصور التي أطلّت فيها روبرتس، فيقول ريكاردو: "أردناها أن تكون على طبيعتها، وأن تعكس طبعها الرجولي، وشخصيّتها الأميركيّة والمعاصرة. وحصل الموضوع بطريقة سهلة وسريعة.

والغريب، أنّه على الرغم من أنني أعمل مع الكثير من النجوم والنجمات، اختلف الأمر معها، وكان بالفعل مميزاً. ويعود السبب ربّما إلى أنني كبرتُ على فيلم Pretty Woman.

فعندما صدر في إيطاليا، حقّق نجاحات كبيرة، وبالتالي أصبحت جوليا نجمة في إيطاليا وفي العالم أجمع".

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك