الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Kylie Jenner كبرت صدرها للمرة الثانية وهذه الصور دليل على ذلك

فهل ما تقوم به هو بناءً على طلب حبيبها تايغا يا ترى؟

لم يعد من الغريب أو العجيب أن نرى كايلي جينر شبه عارية أو عارية بالكامل بخاصة عندما تكون بين أحضان حبيبها تايغا لأنّها باتت وبجدارتها عنواناً للإغراء والإثارة، كما ولا يمكننا أن ننكر أبداً أنّ وراء الكمال والجمال اللذين تجسدهما دائماً أمام الكاميرا اصطناعٌ من جانبٍ من الجوانب وتزييفٍ من ناحيةٍ من النواحي، نعم مقوّمات وتضاريس عدّلتها هذه الشابة مع الأيّام ومع السنوات لتصبح بالمستوى التي ترغب به وتريده.

هي اتُّهمت منذ فترةٍ بأنّها كبّرت صدرها بعد أن استطاع الروّاد مقارنة صورها الحالية بالماضية والتي فيها بدا الفرق واضحاً وكبيراً من حيث حجم هذه المفاتن ومقاسها، واليوم عادت جينر لتثير البلبلة عبر مواقع التواصل الإجتماعي مجدداً بعد اللقطات الحديثة التي تشاركتها معنا من الإجازة الممتعة التي يبدو أنّها تطلق العنان لنفسها في إطارها والتي تمضيها بالتأكيد مع تايغا.

صورٌ لا يمكننا إلّا أن نتنبّه في إطارها إلى حجم ثدييها الذي تضاعف من جديد مقارنةً بحجمه في الأسابيع الماضية، لقطاتٌ أطلّت فيها هذه الجميلة التي روّجت مؤخراً لأحذية بوما الجديدة وهي تُلقي الضوء بطريقةٍ واضحة وجليّة على صدرها الذي أبانته بالمايوه وبالأزياء الفاضحة والمفتوحة متباهيةً به إلى أبعد حدود، ومفتخرةً به أمام الكاميرات وكأنّه الإنجاز الذي سعت مطوّلاً إلى تحقيقه ونجحت.

وبالفعل بات بإمكانها اليوم أن تنافس شقيقتها كيم مع هذه المقوّمات التحديثية وبالتالي أصبح من السهل جداً على مغنّي الراب العالمي أن يشعر بتضاريسها الجديدة في كل مرّةٍ يريد احتضانها، هو الذي يبدو أنّه المسؤول الأول والأخير عن ميل جينر الكبير إلى الخضوع لعمليّاتٍ تجميلية بالجملة، هوسٌ يتبلور أمامنا بشكلٍ مطلق في كل مرّةٍ تخرج فيها إلى الشارع أو ترتدي فيها المايوه أو حمّالة الصدر فقط لا غير.

مسألةٌ لا شك في أنّ الجمهور كلّه سارع إلى التنديد بها واستنكارها بخاصة هؤلاء الذين يحبّونها على طبيعتها وبساطتها، هؤلاء الذين لا يحبّذوا التغييرات الجذريّة التي تُقدِم عليها يوماً بعد يومٍ والتي تسلبها هويّتها الحقيقية ومن هي بالفعل!

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك