الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

mbc تعاقب رامز جلال وتوقف برنامجه

وماذا حصل مع منة فضالي يا ترى؟

يبدو أنّ موسم رمضان 2017 سيكون الأخير بالنسبة لرامز جلال ولبرامج المقالب التي يحضّرها سنوياً وككل عامٍ، يبدو أنّ "رامز في ارض الخوف" سيكون العمل الأخير الذي سيطل فيه هذا الممثل المصري في الماراثون الرمضاني ومعه سيودّع الجمهور العربي على أمل أن يلتقي به مجدداً في مشاريع من نوعٍ آخر وأعمال تكون أقرب إلى التمثيل من زرع الخوف والرعب في قلوب نجومٍ ونجمات يتحوّلون إلى ضحايا بسطاء نسخر منهم ونستهزئ بهم.

نعم هذا تحديداً ما يدور اليوم في الكواليس وخلف الستارة وما تتحدّث عنه بعض المواقع الإلكترونية، إذ بسبب الفضائح التي تطال برنامج رامز هذا العام أسواء تلك المتعلّقة بـحصول الضيوف على مبالغ هائلة من المال مقابل عدم البوح وكشف النقاب عن أي معلومةٍ ذات صلة أو تلك العائدة إلى المعلومات التي قدّمها الإعلامي طوني خليفة فاضحاً بالتالي زميله نيشان بأنّه يلعب دور صلة التواصل بين النجوم وجلال، قرّرت الشركة المنتجة للبرنامج "mbc" عدم إنجاز مواسم أخرى للسنوات المقبلة والقادمة على أن يكون برنامج هذه السنة هو الأخير.

والمثير أنّ المعني الأول بالأمر كلّه لم يعارض قرار الشركة هذا لأنّه على علمٍ ويقينٍ بأنّ الإشاعات التي تحوم دائماً في أفقه وحوله قد أثّرت على مصداقيّته وصيته، هو الذي بات يشكّل كابوس المشاهير ككل عام والشخص الذي يبتعد عن التواصل معه الجميع بخاصّة في الفترة القصيرة التي تسبق التحضير لزمن رمضان الكريم، وقد انتشرت بعض الأخبار في هذا السياق التي أفادت بأنّ فريق العمل الذي اهتم بإنجاز "رامز في ارض الخوف" أراد وبشكلٍ جديٍ عدم عرض هذا العمل هذه السنة على الرغم من الإنتهاء من تصويره، وهو الأمر الذي عاد وتراجع عنه بعد أن أخذ في الإعتبار المبالغ الطائلة والهائلة التي أنفقها عليه حتّى الساعة.

من ناحيةٍ أخرى وبعيداً عن هذه المعلومات التي ستريح بال الكثير من المشاهير من الآن فصاعداً لأنّهم سيعلمون أنّ أحداً منهم لن يقع بعد الآن في فخ مقالب رامز، يذكر أنّه من بين الضحايا التي نفذت بريشها من مقلب هذا العام إلى جانب لطيفة التونسية ونانسي عجرم وطوني خليفة هي الممثلة منة فضالي التي نجت من الموضوع ليس بسبب معرفتها بالتعاون الحاصل بين نيشان وجلال إنّما بسبب مشاكل وعراقيل طرأت على تأشيرتها التي منعتها بالتالي من الذهاب إلى دبي.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك