Rihanna تحذف صورة حبيبها السعودي ثم تنشرها من دونه: هفوة عدلتها بسرعة

هل تحاول إنكار ما يجري بينهما أمامنا؟

لم تود أن يمر عيد ميلادها الـ30 مرور الكرام وأن تحتفل به لوحدها بعيداً عن ومضات الكاميرات وأنظار الصحافة والإعلاميين، لم ترغب بأن تُطفئ شموعها لوحدها من دون حبيبها والشخص الذي أهدته قلبها منذ فترةٍ لا يُستهان بها أبداً، لذا ارتأت ريحانه كما ذكرت بعض التقارير وكما تحدّثت بعض المواقع وكما نرى في الصور واللقطات التي انتشرت لها أن تُقيم سهرةً فاخرةً تمضيها مع أقرب الأقرباء إلى قلبها وأعزّهم، ومع ذلك الرجل السعودي الأصل الذي تحدّت والدها حين وافقت على الإرتباط به والمحافظة على العلاقة الغراميّة الجميلة التي تجمعهما.

وإلى أحد الأماكن الفاخرة والمميّزة والراقية في مدينة نيويورك توجّهت ريحانه إذاً التي غدت تعاني من الترهلات والسيلوليت يوم الثلاثاء الفائت لتحتفل بعيدها المنشود والمنتظر والمميّز للغاية، هناك جلست وأخذت تحتسي الكحول وتلتقط الصور التذكارية مع كل من دعته وحرصت على تواجده إلى جانبها في تلك الساعات الرائعة، نعم نراها كيف كانت جالسة بزيّها المثير والفاتن بسعادةٍ كبيرةٍ وفرحٍ عظيم وهي عالمةٌ بأنّها مُحاطةٌ بالأشخاص الذين تحبّهم كثيراً، أشخاص تواجد من بينهم الحبيب المعروف حسن جميل وهو جالسٌ على إحدى الطاولات ببذلته الرسميّة الجميلة، حضورٌ شكّل بحد ذاته حديث الساعة لأنّ ريحانه سعت بطريقةٍ أو بأخرى إلى تستيره وإخفائه.

ما حصل هو أنّ ريحانه التي تُعتبر نجمة تغار منها الكثيرات سارعت يومها إلى حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي "انستقرام" لتنشر صورةً لها ولمجموعةٍ من صديقاتها علّقت عليها بعبارةٍ واحدةٍ ووحيدةٍ وقالت: "العصابة"، لنرصد نحن كروّاد ونشطاء في انعكاس تلك المرآة التي كانت في الإطار الخلفي لهذه اللقطة وجه حسن جميل الذي كنّا نتوقّع بطبيعة الحال أن يكون متواجداً إلى جانب حبيبته في مثل هذا اليوم تحديداً، لقطةٌ سارعت ريحانه وبعد لحظات من نشرها إلى حذفها وتعديلها من خلال إلغاء رأس حبيبها عبر برنامج الفوتوشوب لتعود بعدها وتنشرها عبر حسابها وكأنّ شيئاً لم يكن.

اعتقدت أنّ أحداً لن يتنبّه إلى الموضوع وإلى هذه الخطوة التي قامت بها وظنّت أنّ أحداً لن يرصد تلك "الهفوة" التي وقعت في فخّها، ولكن لمَ تسميتها "هفوة" أصلاً طالما أنّها هي من أعلنت عن تلك العلاقة التي تربطها بجميل منذ البداية؟ لمَ أصلاً تعديل هذه الصورة وحذف وجه جميل منها وإعادة كشف النقاب عنها مجدداً طالما أنّ حبّهما لم يكن يوماً بغاية السرية ومخفيّاً عن العيون والأنظار؟

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك