الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
عرب غوت تالنت 5
برامج تلفزيونية
مسلسلات
ذا فويس 4
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات رمضان
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
صور
فيديو

shahrukh khan يساند Aishwarya Rai f بعد وفاة والدها بالصور

واميتاب باتشان حزين للغاية.

حول ملكة جمال الهند السابقة آيشواريا راي التمّ أهم وألمع نجوم الوسط الفني في بوليوود يوم السبت الماضي بعد أن خسرت الأغلى والأعز والأحب على قلبها، وإلى جانبها سارع من تعاون معها في يومٍ من الأيّام ومن يحبّها وحتّى من يعرفها حق المعرفة إلى مواساتها والوقوف إلى جانبها واحتضانها، لعلّهم يخفّفون عنها ولو قليلاً ويجعلونها تنسى الحزن العميق الذي تعيشه والأسى الذي يُخالجها والذي سيرافقها للأسابيع والأشهر المقبلة.

نعم، هو والدها الذي مات بعد حربٍ طويلة مع مرض السرطان الذي يبدو أنّه تفوّق عليه في النهاية للأسف وفتك به، هو والدها الذي انتقل إلى الدنيا الثانية تاركاً وراءه إبنةً هب زميلها شاروخان الذي احتفل باليوم العالمي للمرأة منذ فترة إلى مساعدتها على تخطّي هذه الفترة الصعبة التي قد يمر بها أيٌ كان في هذه الحياة، ووفقاً للصور التي انتشرت له عبر المواقع الإلكترونية الهندية بان عليه الحزن هو أيضاً والتأثّر بعد أن شارك في الجنازة التي حضرها إلى جانب زملائه الكُثُر.

ومن الجدير ذكره أنّ بطل فيلم "Raees" الذي اختتم العام الماضي بجائزةٍ تكريميّة عن أعماله وتفانيه التي سيخلّدها التاريخ في المستقبل لم يكن الوحيد الذي قدّم واجب العزاء للممثلة البوليوودية الساحرة، فإليه انضم عددٌ كبيرٌ من نجوم الساحة ونذكر من بينهم كونال كابور وسونالي باندري والمخرج سانجاي ليلا بهانسالي والممثلة سيمي غريوال وراندير كابور وغيرهم، هم الذين بدا على وجههم الأسى على فقدان رجلٍ يبدو أنّه كان محبوباً كثيراً وله معزّة خاصة في قلوبهم.

مرتدياً اللون الأبيض، لا شك في أنّ اللفتة التي حاول الملقّب بـ"كينج بوليوود" القيام بها وتجسيدها من أجل زميلته لا تُعتبر الأولى أبداً من نوعها، إذ من المعروف أنّه رجلٌ يحاول وعلى قدر استطاعته القيام بواجبه الإنساني على أكمل وجه حتّى ولو كانت أجندة أعماله ممتلئة ومكتظّة بنشاطاتٍ لا تنتهي ولا تُحصى، وربّما ما يقوم به هو للتغفير عن خطاياه التي يرتكبها من دون قصدٍ وبعيداً عن أي تصوّرٍ وتصميم.

نعم، نحن نتحدّث عن الحوادث التي يذهب ضحيّتها أحد معجبيه ومتابعيه في كل مرّةٍ يقرّر فيها التوجّه إلى أحد الأماكن العامة، وهذا ما حصل حين قرّر زيارة منزل عليا بهات ليعايدها بعيد ميلادها وهو اللقاء الذي تحوّل إلى مأساة بعد أن تعرّض أحد المصوّرين لإصابةٍ وهو يحاول التقاط الصور له، وهذا ما جرى أيضاً حين قُتل أحدهم بينما كان المعني الأول الأمر يزور أحد الأماكن بالقطار.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك
التعليقات
حول هذا الموضوع