الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

shahrukh khan يغار من Salman Khan ويقلده

فماذا فعل يا ترى؟

لأنّه يسعى دائماً إلى تقريب المسافات بينه وبين قاعدته الجماهيرية الكبيرة المتوزّعة في مختلف أرجاء الهند وضواحيها، ولأنّه يطمح إلى زيادة أعداد من يتابعونه ويتصفحون آخر أخباره وصوره عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي، ولأنّه يعي تماماً الأهميّة التي لعبها الروّاد وتحديداً معجبوه ومحبّوه في الشهرة التي وصل إليها والنجوميّة التي حقّقها، لا يتأخر شاروخان أبداً وعندما تُتاح له الفرصة بذلك في ابتكار أفكارٍ جديدة وإرساء إجراءات مميّزة من أجل المحافظة على إرثه الكبير هذا، نعم على هؤلاء المحبّين المستعدّين للموت والتضحية بحياتهم من أجله.

عبر هاتفه الخلوي ارتأى إذاً هذا النجم الهندي المعروف والمشهور الذي سبق أن تعرّفنا على القصر الكبير والجميل الذي يعيش فيه مع زوجته وأولاده أن يؤلّف تطبيقاً جديداً من نوعه واستثنائياً وفريداً بالفعل، يضمن أن يظل دائماً ودوماً عن طريقه على تواصلٍ مستمرٍ ومتواصلٍ مع كل شخصٍ يحبّه ويشجّعه ويدعمه في كل ما يقدمّه من أفلامٍ وأعمال، تطبيقٌ من شأنه أن يحافظ على العلاقة الوطيدة والمتينة التي تربط ما بينه وهؤلاء المعجبين الذين كانوا يتأمّلون بالتأكيد أن يكتشفوا المزيد عن أسرار حياته أسواء الخاصة أم العمليّة.

يوم 22 ابريل سيكون التاريخ المنتظر الذي سيشهد على ولادة هذا التطبيق الذي لا يُعتبر الأول من نوعه أبداً، إذ سبق أن أطلق زميله سلمان خان مرّة تقنيّةً مشابهةً ونالت بالفعل حيّزاً كبيراً لدى الروّاد لأنّهم تعرّفوا أكثر عن طريقها على هذا الممثل الذي سبق أن تصدّر عناويننا الأولى بعد المشاكل القانونية التي ارتبط إسمه بها، وبعد المصالحة التي تمّت بينه وبين زميله شاروخان عندما حضر الأخير حفل زفاف شقيقته "اربيتا خان".

هل غار منه وحاول تقليده مع أنّه لا ينقصه أبداً مثل هكذا أفكار ليحافظ على علاقته بجمهوره الحبيب صلبة ومتينة بهذا الشكل وهذه الطريقة؟ هل أراد التمثّل به واتّباع خطواته فسرق منه الفكرة التي سبقه عليها؟ أسئلةٌ نطرحها بطبيعة الحال أمام هذا الواقع وهذه المسألة ولكنّنا ندرك وفي قرارة أنفسنا بأنّ محاولة ابتكار بطل فيلم "Fan" المعروف برومانسيّته في أفلامه تطبيق يشبه ذاك الذي أطلقه مرّة سلمان لا تنم عن حسدٍ أو غيرةٍ، إنّما عن قناعةٍ وتفاخرٍ مبطّنٍ بقاعدته الجماهيرية الكبيرة التي تنتظر منه دائماً كل جديد وحديث.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك