الرئيسية
مشاهير
ممثلات مصريات
ممثلات كويتيات
ممثلات سعوديات
ممثلات هنديات
ممثلات سوريات
مشاهير كرة القدم
افلام
افلام عربية
افلام مصرية
افلام هندية
افلام اجنبية
موسيقى
أخبار
فيديو كليب
أغاني
اغاني عربية
اغاني عراقية
اغاني هندية
اغاني اجنبية
اغاني طرب
اغاني سعودية
نجوم ودراما تركية
مسلسلات تركية
اغاني تركية
افلام تركية
برامج تلفزيونية
مسلسلات
اكس فاكتور 2
ستار اكاديمي 12
بوليوود
مسلسلات خليجية
مسلسلات اجنبية
مسلسلات سورية
مسلسلات هندية
مسلسلات كويتية
ارب كاستينغ 2
صباح الخير يا عرب
ارب ايدول 4
ذا فويس كيدز 2
صور
فيديو
مسلسلات رمضان

Shakira مهددة بالحبس والسبب غريب

ماذا سيحل بولديها لو صدقت التقارير يا ترى؟

هي تقاريرٌ إسبانيّة مطّلعة لم تتوقف حتّى الساعة عن التداول بمعلومةٍ واحدةٍ وخطيرةٍ بعض الشيء ومحزنةٍ للغاية لا تطال إلّا النجمة الكولومبية المحبوبة والمشهورة شاكيرا، هي التي تواجه حالياً وعلى ما يبدو اتّهامات وإدانات مباشرة تتمحور حول تهرّبها من دفع الضرائب التي تُلزمها بها الدولة التي تعيش فيها، مشكلةٌ قد تؤثّر على مستقبلها وحياتها بخاصة وأنّ السلطات المعنيّة وذات الصلة قد بدأت باتّخاذ التدابير اللازمة بحق صاحبة العلاقة من أجل معاقبتها ومحاسبتها لأنّها تبقى في النهاية إنسانة عادية مثلها مثل أي شخصٍ آخر من واجبه الإيفاء باستحقاقاته الماليّة المفروضة عليه.

وهي السلطات الضريبية الإسبانية التي طلبت من المدّعين العامين النظر في الشؤون المالية العائدة إلى حبيبة لاعب كرة القدم جيرارد بيكيه على مدى السنوات الأربع الممتدّة من العام 2011 إلى العام 2014، وذلك بعد الإدّعاء عليها بأنّها لم تدفع ما يتوجّب عليها من ضرائب خلال تلك الفترة التي كانت موجودة فيها في إسبانيا، إذ كان يتعيّن عليها دفع ضريبة دخل على الأرباح التي تكتسبها في جميع أنحاء العالم وليس فقط على الأرباح التي حصلت عليها في إسبانيا.

وقد ذكرت صحيفة "كاتالونيا" أنّ المدّعين العامين قد يتوجّهون إلى شاكيرا التي تذكّرناها منذ فترة بصورة صادمة لها ليطالبوها بدفع عشرات من ملايين الدولارات إذا ما اتّفقوا مع السلطات الضريبية على هذا الأمر، وقد يطلبون أيضاً من القضاء الإسباني حبس المتّهمة وسجنها لأنّها أخلّت بالقوانين الموضوعة خلال هذه الفترة كلّها، في حين أشارت مصادر مقرّبة من شاكيرا، التي أصبحت مقيمة ضريبية كاملة في إسبانيا في العام 2015، إلى أنّها كانت دائماً تفي بالتزاماتها الضريبية وكانت على استعدادٍ للالتزام بـ"العواقب الاقتصادية" لما يُعتبر اختلافات بسيطة في "معايير التقييم" وليس محاولة متعمَّدة منها للتهرّب من الضرائب المُلزَمة بها.

مشاكل قانونية يبدو أنّها لا تقتصر على هذا الموضوع فقط لأنّ صاحبة أغنية "Waka Waka" التي قيل أنّ حبيبها قد تخلّى عنها متّهمة أيضاً بنقل حوالى 30 مليون يورو من حقوقها الموسيقيّة إلى إحدى الشركات في مالطا، وهي الخطوة غير القانونية التي سيتم البحث فيها من جديد لمعرفة مصادر تلك المبالغ الكبيرة التي تملكها والدافع الذي حثّها على نقلها كلّها بهذا الشكل إلى خارج البلاد.

إشتركوا في Mashaheeri عبر فيس بوك